6 معتقلين فلسطينيين مضربون عن الطعام في سجون إسرائيل

تم نشره الأحد 29 أيلول / سبتمبر 2019 06:32 مساءً
6 معتقلين فلسطينيين مضربون عن الطعام في سجون إسرائيل
السجون الإسرائيلية

المدينة نيوز :- قال نادي الأسير الفلسطيني (غير حكومي)، إن 6 معتقلين فلسطينيين بينهم فتاة، يواصلون الإضراب عن الطعام منذ فترات متفاوتة في السجون الإسرائيلية، رفضا لاعتقالهم الإداري (دون تهمة).

وذكر النادي في بيان، الأحد، أن أقدم المعتقلين المضربين هو أحمد غنام (42 عاما)، مضرب عن الطعام منذ 78 يوما، وهو من مدينة الخليل (جنوب الضفة)، وأب لطفلين.

كما يواصل المعتقل اسماعيل علي (30 عاما) إضرابه لليوم الـ68 عن الطعام، والمعتقل طارق قعدان (46 عاما) لليوم الـ61.

ومنذ 22 أيلول/ سبتمبر الجاري، انضم للإضراب المعتقل أحمد زهران (42 عاما) من محافظة رام الله.

وفي 24 أيلول/ سبتمبر الجاري، انضم للأضراب الأسير مصعب الهندي (29 عاما) من محافظة نابلس (شمال الضفة)، وفي نفس اليوم أعلنت المعتقلة هبه اللبدي (24 عاما) إضرابها عن الطعام بعد تحويلها للاعتقال الإداري، علما بأنها تحمل الجنسية الأردنية بجانب الفلسطينية.

وفي السياق، قال رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس، إن حياة الأسرى المضربين عن الطعام في خطر.

وأضاف في مؤتمر صحفي برام الله أن "هؤلاء المضربين أبطال بكل ما تحمله الكلمة من معنى، وثباتهم وصمودهم يستند إلى إيمانهم اليقيني بأن يكونوا أحرارا",وفق الاناضول .

وطالب فارس الفصائل الفلسطينية بالوحدة "لمواجهة جرائم الاحتلال الإسرائيلي، وفي مقدمتها التعذيب والعقوبات الجماعية، والاعتقال الإداري".