توقيع مذكرة تفاهم بين مؤسسة ولي العهد و"أزبكيّة عمان"

تم نشره الأربعاء 02nd تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 04:07 مساءً
توقيع مذكرة تفاهم بين مؤسسة ولي العهد و"أزبكيّة عمان"
من توقيع الاتفاقية

المدينة نيوز:- وقعت مؤسسة ولي العهد اليوم مذكرة تفاهم مع مكتبة خزانة الكتب (أزبكية عمان) نصّت على التعاون المشترك في تنفيذ مبادرة "ض" إحدى مبادرات المؤسسة. ووقع المذكرة عن المؤسسة المدير التنفيذي الدكتورة تمام منكو، وعن الأزبكيّة المدير العام حسين ياسين. ونصّت المذكرة التي تم توقيعها في مقر مؤسسة ولي العهد على تنفيذ عدد من الفعاليات المشتركة، ضمن مبادرة "ض" مثل تنظيم معارض للكتب المستعملة والجديدة في مختلف محافظات المملكة وفي الجامعات، وتنظيم حملات واسعة لتوفير الكتب للمواطنين، بالإضافة إلى تنظيم جولات لمعرض الكتاب في جميع محافظات المملكة. وعبّرت منكو عن سعادتها بشراكة العمل الجديدة، مبينة أن العمل سيتم خلال الفترة القادمة على تعزيز تواجد مبادرة "ض" في العاصمة عمان والمحافظات، بالإضافة إلى رفد الجهود المبذولة على صعيد نشر ثقافة القراءة بين أفراد المجتمعات، لما لذلك من دور كبير في تعزيز استخدام اللغة العربيّة. وفي السياق، أشار المدير العام للازبيكة حسين ياسين، إلى تاريخ الازبكية وما قدمته عبر سنواتها الماضية من فعاليات ومبادرات، لنشر القراءة.
وبين أن الشراكة مع "ض"، ستمكن من التوسع في نشر ثقافة القراءة، وخلق مناخات تشجع على الاهتمام باللغة العربية. المدير التنفيذي للازبكية غازي الذيب أكّد أهميّة هذه الشراكة، وقال: تفتح هذه الشراكة آفاقا جديدة لعملية توزيع الكتاب، وإشراك المجتمعات المحلية في التوجه نحو القراءة، وتعزيز القراءة بالعربية، التي تشكل وجداننا الحضاري وهويتنا الثقافية والإنسانية. الجدير ذكره أن مبادرة "ض" أحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد التي أطلقها سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، بهدف التركيز على اللغة العربية، وإعداد سفراء لها يعملون على استخدامها في مختلف ميادين المعرفة، وإنشاء وتعزيز المنصّات المختلفة للتواصل بها، واستخدامها في جميع مجالات الحياة العملية والعلمية والتكنولوجية. أما أزبكية عمان فتعمل منذ أعوام على نشر ثقافة القراءة، والاهتمام بالمعارض الداخلية للكتاب في المدارس والجامعات والاندية والشوارع والساحات، وكان أخر فعالياتها اقامتها مهرجان كتابنا حضارتنا في المدرج الروماني الذي أمه اكثر من 20 ألف قارئ خلال ساعات محدودة فقط، ووزع فيه نحو 50 الف كتاب. --(بترا)