مذكرة تفاهم بين جمعيتي المصدرين ومصنعي منتجات البحر الميت

تم نشره الجمعة 04 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 04:34 مساءً
مذكرة تفاهم بين جمعيتي المصدرين ومصنعي منتجات البحر الميت
جانب من توقيع الاتفاقية

المدينة نيوز :- وقعت جمعيتا المصدرين الاردنيين ومصنعي منتجات البحر الميت مذكرة تعاون بين الطرفين لتوفير الدعم للشركات الصناعية من الجهات الداعمة سواء كانت محلية او اجنبيةوتهدف المذكرة الى وضع مقترحات للنشاطات التصديرية التي ستشارك فيها الشركات من قطاع مصنعي منتجات البحر الميت مستحضرات التجميل وتحديد النشاطات ذات الفائدة، والتعاون بمجال تنظيم المشاركة في المعارض التجارية الدولية ذات الاهمية من خلال الترويج المشترك للنشاط والمشاركة في الترتيبات اللازمة قبل وخلال المعرض .
كما تهدف الى التعاون بين الطرفين بمجال تنظيم الوفود التجارية من خلال ايجاد الجهة المناسبة لتنظيم اللقاءات مع مشترين محتملين وترتيب الزيارات للتعرف على الاسواق التصديرية ، بالاضافة لتنفيذ البرامج التدريبية من خلال خبراء محليين ودوليين.
ووقع المذكرة رئيس جمعية المصدرين الاردنيين المهندس عمر ابو وشاح ورئيسة جمعية مصنعي منتجات البحر الميت المهندسة الهام زيادات بحضور وزير الصناعة والتجارة والتموين الدكتور طارق الحموري.
وقال المهندس ابو وشاح إن مذكرة التفاهم بداية لتعاون مثمر لما فيه مصلحة الطرفين في سبيل تعزيز وترويج الصناعة الوطنية وبخاصة منتجات البحر الميت وفتح اسواق جديدة امامها.
وقال إن أهمية القطاع الصناعي تأتي من خلال مساهمته بالناتج المحلي الإجمالي التي تصل إلى أكثر من 24 بالمئة وتوظف قرابة 250 ألف عامل، فيما تسهم الصادرات الصناعية بأكثر من 90 بالمئة من مجمل الصادرات الوطنية بقيمة تصل إلى 3ر4 مليار دينار سنويا.
من جانبها، أكدت المهندسة زيادات اهمية تكثيف الجهود والتعاون بين المؤسسات الاقتصادية لدعم الصناعة الوطنية على غرار مذكرة التفاهم التي وقعت مع جمعية المصدرين الاردنيين لتعزيز الاستفادة من الخبرات التي تمتلكها وفق بترا .
وقالت ان توقيع مذكرة التفاهم جاء ادراكا للدور الكبير التي تقوم به جمعية "المصدرين" والخبرات التي تمتلكها في دعم وتعزيز الصادرات الوطنية وفتح اسواق جديدة امام الصناعة الوطنية، معربة عن املها بان تسهم مذكرة التفاهم في الترويج لمنتجات البحر الميت وفتح اسواق جديدة امامها وتمكين الشركات من المشاركة بالمعارض الخارجية التي تنظمها جمعية المصدرين.