عون: لبنان يعاني جراء الالغام والقنابل العنقودية التي زرعها العدو الاسرائيلي

تم نشره الجمعة 04 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 06:24 مساءً
عون: لبنان يعاني جراء الالغام والقنابل العنقودية التي زرعها العدو الاسرائيلي
لبنان

المدينة نيوز :- قال الرئيس اللبناني ميشال عون إن لبنان لا يزال يعاني جراء الالغام والقنابل العنقودية التي استعملها العدو الاسرائيلي في اعتداءاته خلال حرب تموز عام 2006، مبينا أن لبنان لا ينتج الالغام ولا يلجأ الى استعمالها لكن اسرائيل هي من تستعملها بدون أي رادع.
وقال ، خلال استقباله اليوم المبعوثة الخاصة لمعاهدة اوتاوا لحظر الالغام المضادة للأفراد الاميرة استريد، شقيقة ملك بلجيكا، على رأس وفد : ان لبنان لا يعارض الانضمام الى معاهدة اوتاوا لحظر الالغام المضادة للأفراد، خصوصاً أنه يطبق بنودها ويعمل على تنظيف اراضيه المزروعة بهذه الالغام وهو بحاجة لكثير من المساعدة في هذا المجال، لافتاً الى أن هذا الموضوع يحتاج الى درس في مجلس الوزراء. وقال عون "ماذا ستفعلون مع اسرائيل في هذا المجال؟".
بدورها اشادت الاميرة استريد بالجهود التي بذلها لبنان ولايزال في مجال نزع الالغام وتطبيقه لمبادئ المعاهدة بعدم صناعتها واستعمالها، بالإضافة الى الجهود التي يبذلها للتخلص منها لاسيما الالغام الارضية المضادة للأفراد والقنابل العنقودية التي زرعتها اسرائيل في جنوب لبنان وفق بترا .
وذكرت ان بلجيكا ساعدت لبنان على تنظيف اراضيه، عبر مساهمة جنودها الذين يشاركون في القوات الدولية العاملة في الجنوب "اليونيفيل" في عمليات النزع، وقد تم إبطال مفعول أكثر من اربعة عشر الف لغم على امتداد الخط الازرق، وقد سقط ثلاثة جنود بلجيكيين خلال هذه العمليات.