بالصور.. ركلة جزاء تنقذ ليفربول من فخ ليستر

تم نشره السبت 05 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 07:19 مساءً
بالصور.. ركلة جزاء تنقذ ليفربول من فخ ليستر
من المباراة

المدينة نيوز :- واصل ليفربول انتصاراته المتتالية بالدوري الإنجليزي الممتاز منذ بداية الموسم، بعدما تخطى بشق الأنفس ضيفه ليستر سيتي 2-1 مساء السبت، ضمن مباريات الجولة الثامنة.

وسجل هدفي ليفربول كل من ساديو ماني (40) وجيمس ميلنر (90+5 من ركلة جزاء) ، فيما أحرز جيمس ماديسون هدف ليستر سيتي الوحيد في الدقيقة 80.

وهذا هو الفوز الثامن على التوالي لليفربول منذ بداية المسابقة، فرفع رصيده إلى 24 نقطة، بفارق 8 نقاط أمام حامل اللقب مانشستر سيتي الذي يلعب الأحد أمام وولفرهامبتون، أما ليستر سيتي فتجمد رصيده عند 14 نقطة، وبات مهددا بفقدان المركز الثالث.

ولجأ مدرب ليفربول يورجن كلوب كما جرت العادة، إلى طريقة اللعب 4-3-3، فشارك الكرواتي ديان لوفرين في عمق الدفاع إلى جانب الهولندي فيرجيل فان دايك، بإسناد من الظهيرين ترينت ألكسندر-أرنولد وأندي روبرتسون، وقام البرازيلي فابينيو بدور لاعب الارتكاز، وراء ثنائي خط الوسط جورجينيو فينالدوم وجيمس ميلنر، فيما بقي ثلاثي الهجوم دون تغيير بوجود محمد صلاح وساديو ماني وروبرتو فيرمينو.



من ناحيته، اعتمد مدرب ليستر سيتي بريندان رودجرز على طريقة اللعب 4-1-4-1، فتشكل الخط الدفاعي من الرباعي ريكاردو بيريرا وجوني إيفانز وكاجلار سويونكو وبن تشيلويل، وأدى النيجيري ويلفريد نديدي دور لاعب الارتكاز، فيما تواجد هارفي بارنز وجيمس ماديسون على طرفي الملعب لخط الوسط حول دينيس برايت ويوري تيليمانز، مقابل تمركز نجم الفريق جايمي فاردي كرأس حربة.



أول فرصة خطيرة في المباراة جاءت في الدقيقة 13، عندما قام ألكسندر-أرنولد بمجهود افت في الناحية اليمنى متخطيا تشيلويل قبل أن يمرر نحو القائم البعيد إلى ميلنر الذي سدد من بعد 10 ياردات فوق المرمى.
استحوذ ليفربول أكثر على الكرة لكن دون فاعلية تستحق الذكر، في وقت اعتمد فيه الفريقان على الكرات العرضية لتنفيذ هجماتهما، بيد طول مدافعي الفريقين أدى لقطع هذه الكرات.       

وظل الهدوء مسيطرا حتى الدقيقة 34، عندما مرر ألكسندر-أرنولد كرة أمام المرمى حاول فيرمينو استغلالها عند القائم البعيد دون فائدة، وأنقذ حارس ليفربول أدريان مرماه من هدف محقق في الدقيقة 39، عندما تصدى لرأسية سويونكو العنيفة اثر عرضة من ركلة حرة نقذها ماديسون.



وجاء هدف ليفربول في الدقيقة 40، بعدما تلقى ماني كرة طويلة من زميله جيمس ميلنر، ليلحق بيها مستعينا بسرعته المميزة بين جوني إيفانز وكاجلار سويونكو، قبل أن يضع الكرة من تحت الحارس الدنماركي كاسبر شمايكل، وكاد ماني يسجل هدفه الثاني في الدقيقة 44، عندما تلقى كرة من فيرمينو وسدد نحو القائم البعيد لينقذ شمايكل مرمى ليستر.

وتألق شمايكل في إنقاذ مرماه من فرصة لصلاح اثر عرضية جديدة لألكسندر-أرنولد في الدقيقة 47، وأثمر تبادل ناجح للكرة بين صلاح وماني إلى اقتراب الأخير من التسجيل كن محاولته ذهبت بجانب القائم القريب بالدقيقة 65.

وأوشك فيرمينو على تسجيل هدف ليفربول الثاني بالدقيقة 65 لكن محاولته مرت بجانب القائم البعيد، وتخلص فينالدوم من نديدي قبل أن يسيطر الحارس شمايكل على تسديدته في الدقيقة 71 وفق كورة .



وسجل ليستر سيتي هدف التعادل في الدقيقة 80، بعدما تلقى ماديسون كرة من البديل أيوزي بيريز قبل أن يسددها في الشباك، وضغط ليفربول حتى تمكن من تحقيق مبتغاه في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع عبر ركلة جزاء نفذها ميلنر بنجاح اثر مخالفة بحق ماني داخل المنطقة.