فلسطينية تحوّل مواد البناء إلى لوحات فنية

تم نشره الأحد 06 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 08:18 مساءً
فلسطينية تحوّل مواد البناء إلى لوحات فنية
لوحات لإيصال رسالة شعب الحالم بالحرية والاستقلال

المدينة نيوز :- استطاعت الفلسطينية وفاء الأدهمي بمواد بناء بسيطة إنتاج عجينة تستخدمها في رسم لوحات فنية.

وقالت الأدهمي (46 عاما)، وهي من مدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية، إنها تمكنت من إنتاج عجينة من مكونات تستخدم في مواد البناء، لرسم لوحات فنية. وبأدوات أخرى بسيطة تعمل على تشكيل اللوحة وفق تصور في مخيلتها.

وتستغرق عملية صناعة العجينة وإفراغها وتشكيلها على اللوحة نحو الساعتين، حيث تترك ليوم كامل قبل بدء عملية التلوين والرسم النهائي.

وأضافت الفنانة الأربعينية أن “العجينة” الخاصة بها هي حصيلة جهد وتجارب ثلاث سنوات، حيث حصلت في النهاية على عجينة تتجاوب مع الألوان وتلتصق بسطح اللوحات وفق العرب اللندنية . 

وجاءت فكرة الرسم بالعجينة إلى الأدهمي بعد تفكير وبحث لإنتاج لوحات فنية بطريقة مختلفة تبرز ملامحها، بحيث لا تكون مجرد ألوان، ويكون لها ثقل يعبر عن قيمة المشهد، ويميزها عن باقي الفنانين التشكيليين.

 

 

وتحوّل منزل الفنانة منذ 3 سنوات إلى مرسم ومعرض للوحاتها الفنية، بدعم من عائلتها التي تقف إلى جانبها، ما شكل دافع قوة وعنصر نجاح لها.

وحول تسويق منتجاتها، تقول إنها تنظم معارض شخصية محلية، وتطمح إلى أن تشترك في معارض عربية ودولية.

وللفن عند الأدهمي أبعاد وطنية، قائلة “رسمت صور جمالية متعددة، لكن واقع الاحتلال يعكس نفسه على كل شيء، هذا واقع نعيشه والفنان يعبر عن واقعه”.

وأضافت “اللوحات سفير متجول قد تصل إلى عدة دول ومن خلالها نوصل رسالة شعبنا الحالم بالحرية والاستقلال”.