الرئيس العراقي يدعو المحافظين لتلبية مطالب المحتجين

تم نشره الثلاثاء 08 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 11:59 مساءً
الرئيس العراقي يدعو المحافظين لتلبية مطالب المحتجين
برهم صالح

 المدينة نيوز :- دعا الرئيس العراقي برهم صالح، الثلاثاء، مسؤولي المحافظات إلى ضبط النفس والإسراع في تلبية مطالب الاحتجاجات الشعبية التي تشهدها البلاد، منذ نحو أسبوع.

جاء ذلك خلال اجتماعه مع محافظي محافظات البلاد، باستثناء إقليم كردستان في شمال العراق في مكتبه ببغداد، وفق ما أفاد بيان صادر عن الرئاسة.

ونقل البيان عن صالح تأكيده "ضرورة تهدئة الأوضاع في مختلف المحافظات من خلال ضبط النفس بما يحفظ الأمن والاستقرار".

وشدد صالح على "أهمية حماية المتظاهرين السلميين وحماية الأمن العام ومنع إراقة مزيد من الدماء، والتصدي لأي اعتداء على القوات الأمنية والممتلكات العامة"، مشيراً إلى "وجوب فتح تحقيق عاجل بشأن الاعتداءات التي رافقت المظاهرات".

ودعا صالح المحافظين إلى "ضرورة الإسراع في تنفيذ طلبات المواطنين في محافظاتهم بتوفير فرص عمل للشباب العاطلين، وتلبية الاحتياجات المشروعة في الحياة الحرة الكريمة، وتهيئة مشاريع السكن والنهوض بواقع الخدمات، والتصدي للفساد المالي والإداري وإحالة المفسدين إلى القضاء".

ويشهد العراق منذ أسبوع احتجاجات شعبية عنيفة بدأت من بغداد للمطالبة بتحسين الخدمات العامة وتوفير فرص العمل ومحاربة الفساد، قبل أن تمتد إلى محافظات في الجنوب ذات أكثرية شيعية.

ورفع المتظاهرون سقف مطالبهم وباتوا يدعون لإقالة الحكومة التي يقودها رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، إثر لجوء قوات الأمن للعنف لاحتواء الاحتجاجات.

إلا أن وتيرة الاحتجاجات خفت بصورة لافتة منذ يوم أمس، واقتصرت إلى حد بعيد على مدينة الصدر شرقي بغداد.

ووفق أرقام وزارة الداخلية المعلنة يوم الأحد، فإن 104 أشخاص قتلوا خلال الاحتجاجات بينهم 8 من أفراد الأمن.

إلا أن مصدراً طبياً أبلغ الأناضول، في وقت سابق الثلاثاء، بأن 165 شخصاً على الأقل قتلوا في الاحتجاجات.

وأقرت الحكومة العراقية باستخدام العنف المفرض ضد المحتجين، وتعهدت بمحاسبة المسؤولين عن ذلك، كما تعهدت الحكومة بإجراء إصلاحات تصب في صالح تلبية مطالب المحتجين.