ندوة في الجامعة الأردنية حول علم المخطوط والتحقيق العلمي

تم نشره الأربعاء 09 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 04:25 مساءً
ندوة في الجامعة الأردنية حول علم المخطوط والتحقيق العلمي
ندوة حول علم المخطوط والتحقيق العلمي

المدينة نيوز :- أكد علماء وباحثون ومؤرخون في علم المخطوطات والتحقيق أهمية المخطوط العربي الذي يجمع تاريخ الأمة وتراثها ولغتها.
جاء ذلك خلال ندوة عقدها منتدى الجامعة الأردنية الثقافي اليوم الاربعاء بعنوان "علم المخطوط (الكوديكولوجيا) والتحقيق العلمي".
وأوضحوا بحضور رئيس الجامعة الأردنية الدكتور عبد الكريم القضاة أن هناك قصورا تجاه المخطوطات العربية من قبل العرب الذين لم يبذلوا جهودا مثمرة في دراستها وتحقيقها على الرغم من أنها أضخم إرث إنساني، فهو تراث الإسلام والقرآن الكريم.
واشاروا إلى أن مخطوطات التراث العربي حتى يومنا هذا لا يعرف لها عدد تقريبي، كما أن كثيرا من التساؤلات التي تطرح حول هذا الأمر تتعلق بالتعقيب المرتبط بالتاريخ والنسخ، والفهرسة لم يجد لها العلماء إجابات شافية.
ودعوا إلى ضرورة إحياء علم المخطوطات من جديد، وتحقيق المخطوط من جميع الجوانب من مادة ومضمون ومتن ووضع النصوص في سياقها التاريخي والموضوعي، لما يؤديه هذا العلم من دور كبير في الإجابة عن كثير من التساؤلات التي تعنى بالمخطوطات والنصوص التي وصلت ناقصة أو محرفة أو مشوهة.
مدير الخزانة الحسنية الملكية بالقصر الملكي في المملكة المغربية الدكتور أحمد شوقي بنبين ذكر أن التراث العربي يتسم بالموسوعية، وتحدث خلال مداخلته عن (علم المخطوط) كمصطلح يعود أصوله إلى كلمة فرنسية هي (الكوديكولوجيا) وتعنى دراسة الكتاب المخطوط باعتباره قطعة مادية وكل ما يحيط به من متن وهوامش ونصوص.
وتناول المحقق والمؤرخ المصري الدكتور أيمن فؤاد السيد في مداخلته الحديث عن أهمية علم المخطوطات وعن ضرورة إعادة بناء وجمع المخطوطات العربية القديمة المنتشرة في كل بقاع العالم، حيث قدّر العلماء والباحثون حجم المخطوطات العربية حوالي ثلاثة ملايين مخطوطة.
بدوره، محقق المخطوطات التونسي إبراهيم شبّوح سلط في مداخلته الضوء على مواد صناعة الكتاب المخطوط (المخطوط العربي) الذي يقوم على الكتابة ذات الأصول النبطية التي اقتنعت بها قبيلة قريش وكتب فيها بالمصحف الشريف، مشيرا إلى أن أول كتاب تم جمعه في تاريخ الحضارة الإسلامية هو القرآن الكريم الذي ينسب إليه تاريخنا الإسلامي وفق بترا .
وخلال إدارته للندوة، قال رئيس منتدى الجامعة الأردنية الثقافي الدكتور صلاح جرار إن علم المخطوط لم يكن يوما سفرا ذا ورق أصفر أكل الدهر عليه وشرب، بل هو كنز ثمين ينطوي على هوية الأمة العربية وفكرها وثقافتها وجذورها وإسهاماتها الحضارية، مؤكدا أمنيات كثير من الأمم في اقتناء بعض منها كي تؤسس لهويتها الحضارية والثقافية.



مواضيع ساخنة اخرى
خطوبة الأمير نايف بن عاصم على الشريفة فرح اللهيمق خطوبة الأمير نايف بن عاصم على الشريفة فرح اللهيمق
اصابتان جديدتان بفيروس كورونا في الأردن اصابتان جديدتان بفيروس كورونا في الأردن
رفع الحجز التحفظي على اموال شركات " الطراونة " رفع الحجز التحفظي على اموال شركات " الطراونة "
الأردن  .. سيدة تعتدي جنسيا على ابنتها القاصر الأردن .. سيدة تعتدي جنسيا على ابنتها القاصر
أبو غزالة يدّعي على «سوسييتي جنرال»: احتيال وحجز أموال أبو غزالة يدّعي على «سوسييتي جنرال»: احتيال وحجز أموال
صور :عقد قران الأميرة راية بنت الحسين صور :عقد قران الأميرة راية بنت الحسين
ضبط مصنع يقوم بتزوير تواريخ انتاج مستحضرات صيدلانية ممنوعة ضبط مصنع يقوم بتزوير تواريخ انتاج مستحضرات صيدلانية ممنوعة
الملكة رانيا العبدالله والأميرة ايمان تزوران بيتي البركة والورد للسياحة المستدامة في ام قيس الملكة رانيا العبدالله والأميرة ايمان تزوران بيتي البركة والورد للسياحة المستدامة في ام قيس
"الاوقاف" تعيد مواعيد اقامة الصلاة المعتمدة سابقا وتسمح بفتح دورات المياه في المساجد بشروط "الاوقاف" تعيد مواعيد اقامة الصلاة المعتمدة سابقا وتسمح بفتح دورات المياه في المساجد بشروط
اسماء : المستفيدون من اسكان ضباط القوات المسلحة الأردنية لشهر7 اسماء : المستفيدون من اسكان ضباط القوات المسلحة الأردنية لشهر7
السلفية الجهادية في الأردن.. ركود أم تحوّل؟ السلفية الجهادية في الأردن.. ركود أم تحوّل؟
الأردن يطفئ ديونا بقيمة 2.5 مليار دولار الأردن يطفئ ديونا بقيمة 2.5 مليار دولار
ترجيح حصول الأردن على  " ختم السفر الآمن "  خلال أيام ترجيح حصول الأردن على " ختم السفر الآمن " خلال أيام
تحرير يد شخص علق في أحد أصابعه خاتم في اربد تحرير يد شخص علق في أحد أصابعه خاتم في اربد
بدء عودة 92 معلماً وعائلاتهم من الإمارات الجمعة المقبل بدء عودة 92 معلماً وعائلاتهم من الإمارات الجمعة المقبل
مصدر : الاسوارة الالكترونية  ليست بديلا عن الحجر الإلزامي للقادمين من الخارج مصدر : الاسوارة الالكترونية ليست بديلا عن الحجر الإلزامي للقادمين من الخارج