أم مكلومة تنشر صورا صادمة لابنها قبل وبعد إدمانه الهيروين

تم نشره السبت 12 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 09:00 مساءً
أم مكلومة تنشر صورا صادمة لابنها قبل وبعد إدمانه الهيروين
الابن قبل الادمان وبعده

المدينة نيوز :- نشرت أم مكلومة صورا محزنة لابنها لتظهر كيف بدا هزيلا وضعيفا بعد إدمانه للمخدرات.

وتداولت الأم جنيفر صورا لابنها كودي بيشوب قبل وبعد إدمانه المخدرات، حيث تفصل بين الصورتين سبعة أشهر فقط.

في الصورة الأولى، يظهر الشاب في مظهر رياضي ووجه نضر، لكن في الصورة الثانية يبدو وجهه شاحبا وجسده هزيلا ويبدو عليه الأرق، مع وجود علامات جنونية من الحقن في الوريد مرئية بوضوح على طول ذراعيه السفليين، وذلك بحسب ما ذكرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

لا يمكن التعرف على الشاب البالغ من العمر 26 عامًا، والذي سبق له ممارسة الرياضة في المدرسة الثانوية، والذي وصفته والدته بأنه "وجه يمثل متعاطي الهيروين"، في منشور انتشر بشكل كبير بمواقع التواصل الاجتماعي.

قالت الأم إنها لم تر ابنها منذ أسابيع وتعتقد أنه يعاني من دوامة الإدمان، وربما يعيش في الشوارع في مكان ما في لاس فيجاس.

قالت الأم المفجوعة، من ولاية ميسوري، إنها قررت مشاركة قصتها لأن الكثير من الناس في مجتمعها يسألون عن ابنها الأكبر.