انطلاق فعاليات المؤتمر الصيدلاني نحو آفاق متجددة

تم نشره الأحد 13 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 12:31 صباحاً
انطلاق فعاليات المؤتمر الصيدلاني نحو آفاق متجددة
الدكتور عبد الرؤوف الروابدة

المدينة نيوز : - افتتح رئيس الوزراء الاسبق الدكتور عبد الرؤوف الروابدة اليوم السبت، فعاليات المؤتمر الصيدلاني الأول بعنوان: الصيدلة نحو آفاق متجددة – صوت الشباب والذي ينظمه طلبة كليات الصيدلة في الجامعات الأردنية بدعم من مجموعة صيدليات فارمسي ون.
ودعا الروابدة في كلمة ألقاها لإعادة الهيبة لمهنة الصيدلة ودورها الحقيقي واصولها وتعليماتها، وألا يكون الربح فقط سببا لذلك.
وقال: من الواجب علينا البحث عن مجالات العمل التي لم تشبع بعد لإيجاد فرص عمل فيها، والقضاء على البطالة، داعيا الشباب للخروج ببدائل والعمل على تبنيها.
واشار إلى ان الصيدلي استثمار مالي بينما الطبيب استثمار فكري، لذلك يجب إعادة النظر في الأعداد المتواجدة في المستشفيات مقارنة مع عدد الاطباء فيها.
واضاف ان الجميع يتحدث عن ارتفاع ربح الصيدلي وينظرون له كبائع سلعة، ويتناسون الجانب الفكري والفني الذي ابدع به وسنوات الألم من الدراسة الجامعية التي أثمرت بالسعادة والنجاح.
واكد الرئيس التنفيذي والمؤسس لمجموعة فارمسي رن الدكتور امجد العريان ضرورة التركيز على التعليم المستمر وتطوير الذات والتفاؤل وان لا يكونوا جزءا من السلبية والنظر إلى الحياة بإيجابية، داعيا ان نكون جميعا مع ايجاد الحلول، وان النجاح يأتي من المثابرة والعمل والإرادة.
وقال رئيس فريق RBCs عمار العمران: اليوم نتطلع إلى آفاقٌ إيجابية، شعارات ومعنويات إيجابية بعيدة كل البعد عن الطاقة السلبية التي نشاهدها في كل حدث صيدلاني وعلى مواقع التواصل الاجتماعي. واضاف "يعتبر اليوم يوما مغايرا نضع فيه أبرز المشكلات التي تواجه مهنة الصيدلة وسنأتي بالحلول من خلال مؤتمرنا". واشار إلى ان المشاركين الطلاب يمثلون جامعات اردنية مختلفة، مستعرضا اهم نشاطاتهم التي قاموا بها خلال العامين الماضيين بقرابة خمسة وخمسين عملاً تنوعت ما بين صيدلاني وعلمي وثقافي واجتماعي وتطوعي ورياضي. وعلى هامش المؤتمر، عقدت جلسة حوارية أدارتها الدكتورة لارا العباسي عن واقع قطاع الصيدلة.
ودعا مدير عام مؤسسة الغذاء والدواء الدكتور هايل عبيدات خلال الجلسة الحوارية الشباب لتشكيل قوى ضاغطة باتجاه عدم العبث بقطاع الدواء والصيدلة، وضرورة النظر للدواء كسلعة اساسية، وليست تجارية، مشيرا إلى ان مكونات القطاع الدوائي تتمحور في الصيدلة والصناعات الدوائية واستيراد الدواء. واشار نقيب الصيادلة الدكتور زيد الكيلاني إلى ان المؤتمر خرج بتوصيات ترتقي بمهنة الصيدلة وتصب في مصلحة العامل بالقطاع، مشيرا إلى انه يجب ان يكون هناك تخصصات لمهنة الصيدلة بحيث يكون هنالك آفاق للمعرفة في تخصصات تزيد فرص العمل. وفي نهاية المؤتمر، اوصى المشاركون بإعادة النظر في التشريعات والقوانين، ومناقشة الحد الادنى لسلم الرواتب للصيادلة من خلال الرقابة عليه وتكاتف مجلس النقابة لمواجهة التحديات والصعوبات التي تواجه قطاع الصيدلة والطلاب الخريجين، والعمل على جذب الاستثمار في قطاع الدواء والصيدلة وتذليل العقبات امامه, وإيجاد فرص عمل في صفوف الخريجين الجدد ودعم التعليم المستمر في مهنة الصيدلة وتغيير الخطط الدراسية لتكون ملائمة لجميع مجالات الصيدلة المختلفة والدفع باتجاه التنوع في تخصصات الصيدلة.
-- (بترا)