القيسي يبحث ووفدا برلمانيا تركيا تعزيز التعاون الثنائي

تم نشره الثلاثاء 15 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 02:45 مساءً
القيسي يبحث ووفدا برلمانيا تركيا تعزيز التعاون الثنائي
رئيس مجلس النواب بالإنابة الدكتور نصار القيسي والوفد

المدينة نيوز:-  أكد رئيس مجلس النواب بالإنابة الدكتور نصار القيسي عمق العلاقات التي تربط الأردن بتركيا، وضرورة تعزيزها بما يصحب بمصلحة شعبي البلدين، مشيرا إلى أنها تاريخية ممتدة أرسيت ثوابتها عبر قيادتي البلدين فكانت أساسا للبناء عليها في مختلف المجالات والأصعدة.
كما أكد، خلال لقائه بدار مجلس النواب اليوم الثلاثاء وفدًا برلمانيًا تركيًا يمثل جمعية الصداقة البرلمانية التركية – الأردنية برئاسة النائب هوليا نرجيس بحضور السفير التركي لدى المملكة مراد كاراغوز، أهمية تعزيز العلاقات والتعاون الثنائي بين عمان وأنقرة على مختلف الأصعدة البرلمانية والسياسية والاقتصادية والسياحية والاستثمارية والثقافية، وضرورة الاستفادة من الفرص المتاحة بين الجانبين.
وقال القيسي إن ما تمر به المنطقة من أزمات ومستجدات، يتطلب من الجميع العمل ضمن بوتقة واحدة تقوم على وحدة الصف والتشاور والتنسيق المستمر والحوار المشترك للدفاع عن امن واستقرار المنطقة ككل.
وفيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، أوضح القيسي أنها ستبقى القضية المركزية والأولى بالنسبة للأردن، مشددًا على أن القدس هي قضية العرب والمسلمين جميعاً فهي راسخة في وجدانهم.
وأكد رفض الأردن المطلق لأي مخطط يحاك بالظلام الدامس بهذا الشأن، فالقضية الفلسطينية ستبقى تتربع على أعلى سلم أولويات الأردن وصولا للحق الفلسطيني المطلق.
وثمن القيسي، مواقف تركيا الداعمة للأردن والمؤكدة دوما على الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.
وبخصوص الأزمة السورية، حذر القيسي من التداعيات السلبية على وحدة سورية، لافتًا إلى ضرورة دعوة الجميع لتعزيز مسألة التوافق ودعم كل المبادرات الهادفة لتحقيق تسوية سياسية شاملة تنهي معاناة الشعب السوري الشقيق وتحفظ وحدة وتماسك سورية.

بدورها، أكدت نرجيس أن بلادها تدعم الوصاية الهاشمية على المقدسات في القدس، وأنها ستبقى داعمة للحق الفلسطيني حتى يتسنى للشعب الفلسطيني إقامة دولته المستقلة، داعية إلى ضرورة وحدة الصف الفلسطيني بوجه كل المخططات التي تحاك له.
وأعربت عن تثمينها للمواقف التي يضطلع بها الأردن تجاه قضايا المنطقة والعالم وعلى رأسها القضية الفلسطينية، لافتة إلى ان جلالة الملك عبدالله الثاني يحظى باحترام الجميع، "وان التنسيق والتعاون الذي يجمعه بالقيادة التركية مميز وقابل للبناء عليه بما يخدم المصالح العليا للبلدين".
كما أكدت نرجيس أهمية الاستمرار في تعزيز العلاقات البرلمانية المتبادلة، فالدبلوماسية البرلمانية أصبحت تلعب دور ايجابي في تعزيز العلاقات بما يساهم في تقريب المواقف ووجهات النظر حيال العديد من القضايا ذات الاهتمام المتبادل.
وثمنت موقف عمان الداعم لأنقرة في محاربتها للجماعات الإرهابية، مشيرة إلى أنه لا بد من تعزيز تبادل الخبرات بين البلدين خاصة في المجال الأمني، ودعم الأردن في المجالات الاقتصادية والتجارية والثقافية والسياحية.