"حريات العمل الإسلامي" تستهجن منعها من زيارة معتقلي الحزب للمرة الخامسة

تم نشره الأربعاء 16 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 02:51 مساءً
"حريات العمل الإسلامي" تستهجن منعها من زيارة معتقلي الحزب للمرة الخامسة
حزب جبهة العمل الإسلامي

المدينة نيوز:- استهجنت لجنة الحريات العامة وحقوق الإنسان في حزب جبهة العمل الإسلامي منع كل من رئيس اللجنة المحامي عبد القادر الخطيب وأمين السر المحامي هشام الظاهر من مقابلة المعتقلين من الحزب الدكتور منير عقل والدكتور سلمان المساعيد ومقداد الشيخ للمرة الخامسة على التوالي خلال شهر ومنع ذويهم من زيارتهم دون مبرر، حيث طالبت اللجنة بالإفراج عن هؤلاء المعتقلين.

وأكدت اللجنة في بيان صادر عنها اليوم أن هذه الإجراءات مخالفة للقانون الذي يتيح لمحامي المعتقلين حضور جلسات التحقيق معهم، مشيرة إلى مرور شهر على اعتقالهم بدون أي مبرر قانوني وعدم توجيه أي تهمة لهم، حيث جددت اللجنة المطالبة بالسماح لهيئة الدفاع عن المعتقلين بمقابلتهم، والسماح لذويهم بزيارتهم والاطمئنان على سلامتهم.

وأضافت اللجنة في بيانها " إن اللجنة تخشى من طول مدة هذا الاعتقال غير القانوني، وإن يكون هؤلاء المعتقلون تعرضوا لأي أذى نفسي أو جسدي، بما يشكل مخالفة للقانون الذي يوجب عرض الموقوفين على المدعي العام خلال ٤٨ ساعة من اعتقالهم وإلا فتكون جميع إجراءات التحقيق باطلة, مما يدلل على تعرضهم للضغط النفسي والجسدي لإجبارهم على إعطاء إفادات غير حقيقية" بحسب ما ورد في البيان.