المعشر يلتقي وفدا نيابيا تركيا

تم نشره الأربعاء 16 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 04:12 مساءً
المعشر يلتقي وفدا نيابيا تركيا
جانب من اللقاء

المدينة نيوز :- التقى نائب رئيس الوزراء الدكتور رجائي المعشر، اليوم الأربعاء في رئاسة الوزراء، وفدا برلمانيا تركيا، يمثل جمعية الصداقة البرلمانية الأردنية- التركية.
وأكد المعشر، خلال اللقاء الذي حضره وزير الشؤون السياسية والبرلمانية المهندس موسى المعايطة، متانة العلاقات التاريخية التي تجمع الأردن وتركيا، وحرص قيادتي البلدين على تعزيزها في مختلف المجالات، مشيرا إلى أهمية الدور المناط بلجان الصداقة البرلمانية في تدعيم العلاقات وتوسيع آفاقها.
وأشار إلى مجالات التعاون والتنسيق الدائم بين البلدين ودورهما في تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة ومحاربة التطرف والإرهاب، بالإضافة إلى جهودهما في استقبال اللاجئين السوريين وتقديم الدعم الإنساني والإغاثي لهم.
وأكد نائب رئيس الوزراء على مواقف الأردن، بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني، تجاه مختلف القضايا الإقليمية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، ودعم الشعب الفلسطيني الشقيق لنيل حقوقه العادلة والمشروعة بقيام دولته المستقلة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967، مثمنا في هذا الإطار موقف تركيا الداعم للوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.
وفيما يتعلق بالأزمة السورية، شدد على ضرورة التوصل إلى حل سياسي يحفظ وحدة سوريا أرضا وشعبا، مستعرضا الأعباء المترتبة على استضافة اللاجئين السورين في الأردن، لاسيما في قطاعات البنية التحتية والصحة والتعليم.
ومن جانبه، أشار وزير الشؤون السياسية والبرلمانية المهندس موسى المعايطة، خلال اللقاء الذي حضره رئيس جمعية الصداقة البرلمانية الأردنية - التركية النائب محمد العياصرة، إلى أهمية تبادل الزيارات بين الوفود البرلمانية في كلا البلدين، وبما يخدم الجهود المبذولة للارتقاء بالعلاقات الثنائية في مختلف المجالات وفق بترا .
بدورها، أكدت رئيسة الوفد البرلماني التركي النائب هوليا نرجيس، تقدير بلادها للسياسة الخارجية التي يتبعها الأردن، بقيادة جلالة الملك، حيال مختلف القضايا في ظل الوضع المضطرب الذي يسود المنطقة.
وأشارت وأعضاء الوفد المرافق بحضور السفير التركي في عمّان، إلى مستوى التنسيق والعلاقات التي تجمع بين قيادتي البلدين، مؤكدة أن الأردن يعد من الدول الصديقة لتركيا، والتي تحرص على إدامة التواصل والتعاون معها، لكل ما من شأنه خدمة المصالح الثنائية والقضايا الإقليمية.



مصدر أمني عراقي: 3 صواريخ سقطت داخل حرم السفارة الأميركية في بغداد