السفارة الصينية ومركز الرأي ينظمان ندوة بالذكرى الـ 70 لتأسس الصين

تم نشره الأربعاء 16 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 04:46 مساءً
السفارة الصينية ومركز الرأي ينظمان ندوة بالذكرى الـ 70 لتأسس الصين
الصين

المدينة نيوز :- انعقدت في عمان اليوم ندوة"الذكرى السنوية السبعين لتأسيس جمهورية الصين الشعبية" التي نظمتها السفارة الصينية بالتعاون مع مركز الرأي للدراسات.
وبحث المشاركون في الندوة من سفراء ووزراء سابقين وباحثين ومختصين نهضة الصين وأهمية العلاقات الصينية الاردنية ودعم الصين للقضايا العربية والعالمية العادلة فضلا عن اهمية الاستفادة من التجربة الصينية في النمو والتطور.
واشار السفير الصيني في عمان بان ويفانغ الى ان مكتب الاعلام التابع لمجلس الدولة الصيني اصدر اخيرا كتابا أبيضا بعنوان "الصين والعالم في العصر الجديد" يعرض التغير الكبير الذي حصل للصين على مدى سبعين عاما، محققة معجزة تنموية لم يسبق لها مثيل في تاريخ البشرية، وخاصة بعد انعقاد المؤتمر الوطني الثامن عشر للحزب الشيوعي الصيني، حيث حققت الصين انجازات وتغييرات تاريخية.
واشار الى ان الصين اكملت في غضون بضع عقود فقط، مسار تنمية استغرق من الدول المتقدمة عدة مئات من السنين، حيث كان الناتج الاقتصادي للصين منذ تأسيسها 30 مليار دولار امريكي، ليصل في عام 2018 الى 13.6 تريليون دولار امريكي ،بزيادة تقدر ب 450 ضعفا محتلة بذلك المرتبة الثانية على العالم.، حيث ارتفع نصيب الفرد من الناتج المحلي الاجمالي من 70 دولار امريكي الى 9470 دولار امريكي، بزيادة تقدر ب 135 ضعفا .
واضاف ان الصين تلتزم وبثبات باستراتيجية الانفتاح المتمثلة في المنفعة والكسب المشترك، وتحقيق مستويات أعلى وأكبر من الانفتاح على العالم الخارجي، من خلال تبني العديد من المبادرات العامة كالحزام والطريق وغيرها من المبادرات التي وفرت منصات جديدة و التي من شأنها أن تسهم في توفير فرص جديدة لتنمية الاقتصاد العالمي .
وبين السفير ان الصين أصبحت ثالث أكبر شريك تجاري للأردن وثاني أكبر مصدر للواردات، حيث بلغ إجمالي حجم التجارة الثنائية بين الصين والأردن في عام 2018 حوالي 3.184 مليار دولار حيث صدرت الصين 2.97 مليار دولار للأردن واستوردت 214 مليون دولار ما يجعلها مستوردا رئيسيا للبوتاس الأردني.
وقال ان الجانب الصيني يعتقد بأن القضية الفلسطينية هي القضية المحورية في الشرق الأوسط،وأنها قضية السلام الجذرية للشرق الأوسط، وانه لن يكون هنالك اي تهدئة جذرية للوضع في الشرق الأوسط الا اذا تم حل القضية الفلسطينية بشكل شامل وأن "حل الدولتين" هو الحل الأمثل لحل هذه القضية، حيث يتيعن على المجتمع الدولي الالتزام بقرارات هيئة الأمم المتحدة ذات الصلة، و"مبادرة السلام العربية" وغيرها من التدابير وبذل الجهود اللازمة في سبيل استئناف المفاوضات.
وقال رئيس مركز الرأي للدراسات الدكتور خالد الشقران ان الصين تحظى باحترام دولي نتيجة لسياساتها المعتدلة وفي مقدمتها عدم التدخل بشؤون الدول الاخرى ودعمها لحقوق الشعوب العادلة وبالاخص دعم الصين الدائم للشعب الفلسطيني لاقامة دولته المستقلة مستعرضا النمو والتطور الذي حققته الصين في مختلف المجالات.
وقال مدير ادارة شؤون اسيا واوقيانوسيا في وزارة الخارجية وشؤون المغتربين السفير الدكتور مالك الطوال ان الفضل فيما شهدته الصين من تطور ونتائج مبهرة فريدة يعود إلى حكمة القيادة الصينية التي استطاعتْ ان توفر للبلاد النموذج الخاص بها والذي يسمى النموذج ذو الخصائص الصينية والذي ركز خلال ، العقود الماضية الأولى ، على الاهتمام بشأن البلاد والشعب ، والعمل على صنع نهضة حقيقية بالبلاد ، ومن ثم التوجه للانفتاح على العالم.
واضاف أن أبرز ما يميز النهضة الصينية انها لم تركز على الجانب الاقتصادي فحسب أو على مجال دون الآخر ، وانما هي نهضة شاملة انعكست على المجتمع ككل وعلى المواطن بشكل خاص.
واشار الى ان الاجتماع الوزاري التاسع لمنتدى التعاون الصيني العربي سيعقد في الأردن العام المقبل، سيكون حدثًا عظيما آخر في تاريخ العلاقات الصينية الأردنية بوجه خاص والعلاقات الصينية العربية بشكل عام.
واشار رئيس لجنة الصداقة البرلمانية الاردنية الصينية في مجلس الاعيان الدكتور زياد الحمصي الى اهمية مبادرة طريق الحرير في تحقيق التلاحم والتعاون بين الصين والدول العربية.
واضاف ان العلاقات الاردنية الصينية حققت قفزة تاريخية مؤخرا توجتها اعلان جلالة الملك عبدالله الثاني والرئيس الصين شي جين بنغ عن تحقيق العلاقات الاستراتيجية بين الجانبين وفق بترا .
واعتبر رئيس جمعية الصداقة الأردنية الصينية الدكتور جمال الضمور ان الصين هي الأمل والرجاء لكافة الدول التي عانت وتعاني من الانفراد بالقطبية الواحدة التي تبنت حق القوة ما يحتم على كافة الدول المحبة للسلام والتنمية الأخذ بالمشروع الصيني الذي أطلقة الرئيس الصيني شي جين بنغ في عام 2013 (الحزام والطريق) نهجا استراتيجيا في بناء علاقات دولية تكاملية قائمة على التكامل الاقتصادي الذي يحقق التنمية والرفاه والسلام لشعوب الارض.
وتضمنت الندوة العديد من المداخلات واوراق العمل التي اكدت اهمية التجربة الصينية والتطور والنمو الصيني واهمية تعزيز التعاون مع الصين.



مواضيع ساخنة اخرى
خبراء : انخفاض معدلات الانجاب في الاردن بسبب الاوضاع الاقتصادية خبراء : انخفاض معدلات الانجاب في الاردن بسبب الاوضاع الاقتصادية
جواز سفر أردني لمعاذ عمارنة .. صورة جواز سفر أردني لمعاذ عمارنة .. صورة
الرزاز يوعز بتنفيذ التوجيهات الملكية بمتابعة الحالة الصحية للعمارنة الرزاز يوعز بتنفيذ التوجيهات الملكية بمتابعة الحالة الصحية للعمارنة
اهالي اربد يسمعون دوي انفجارات سوريا اهالي اربد يسمعون دوي انفجارات سوريا
نتنياهو يعطي "الضوء الأخضر" لبدء إجراءات ضم غور الأردن نتنياهو يعطي "الضوء الأخضر" لبدء إجراءات ضم غور الأردن
545 ألف برميل نفط واردات الأردن من العراق في 70 يوما 545 ألف برميل نفط واردات الأردن من العراق في 70 يوما
أكثر من 20 سنة .. أردني يتعرض للضرب من زوجته ويرفض الطلاق خوفا على اطفاله أكثر من 20 سنة .. أردني يتعرض للضرب من زوجته ويرفض الطلاق خوفا على اطفاله
شروع بالقتل وايذاء ... اصابة مطلوب بادر باطلاق النار على قوة امنية خلال القبض عليه شروع بالقتل وايذاء ... اصابة مطلوب بادر باطلاق النار على قوة امنية خلال القبض عليه
اسحاقات تعرض اجراءات الاردن لحماية النساء على الناتو اسحاقات تعرض اجراءات الاردن لحماية النساء على الناتو
الخارجية:  قضية المتسلل الإسرائيلي أمام القضاء الخارجية: قضية المتسلل الإسرائيلي أمام القضاء
" الأمن العام " : طائرات مسيرة لمراقبة حركة السير " الأمن العام " : طائرات مسيرة لمراقبة حركة السير
براءة 4 من كبار موظفي وزارة الزراعة بقضية غزلان محمية دبين براءة 4 من كبار موظفي وزارة الزراعة بقضية غزلان محمية دبين
بالصور : ميسي في الأردن لأول مرة بالصور : ميسي في الأردن لأول مرة
الأردن : جرح قطعي عميق ... رجل يضرب زوجته بلوح زجاجي بسبب دينار الأردن : جرح قطعي عميق ... رجل يضرب زوجته بلوح زجاجي بسبب دينار
الجيطان: الاردن يسعى لزيادة صادراته للسوق الفلسطينية الجيطان: الاردن يسعى لزيادة صادراته للسوق الفلسطينية
السيدة التي طعنها زوجها في القويسمة تتنازل عن حقها السيدة التي طعنها زوجها في القويسمة تتنازل عن حقها