ليبرمان يهاجم نتنياهو ويتهمه بجر إسرائيل إلى انتخابات ثالثة

تم نشره الأربعاء 23rd تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 11:28 مساءً
ليبرمان يهاجم نتنياهو ويتهمه بجر إسرائيل إلى انتخابات ثالثة
ليبرمان

المدينة نيوز :- هاجم زعيم حزب "إسرائيل بيتنا"، أفيغدور ليبرمان، رئيس حزب "الليكود" ورئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، عقب فشله مرتين في تشكيل الحكومة.

وحمل ليبرمان، بشدة على نتنياهو، متهما إياه بـ "إفشال تشكيل الحكومة، وجر إسرائيل لانتخابات ثالثة خلال عام واحد، لمصالحه الشخصية"، بحسب ما أورده موقع "i24" الإسرائيلي.

وقال: "نتنياهو يتحدث عن حكومة وحدة ، ويجرنا إلى انتخابات جديدة، ودليل ذلك؛ رفضه للتفاوض مع حزبنا لتشكيل الحكومة".

وكشف ليبرمان، أن حزبه توجه إلى "الليكود" خطيا، وطلب منه البدء بمفاوضات لتشكيل حكومة، لكن الليكود"تجاهل الطلب بشكل تام، موضحا أن حزبه يريد أن يكون جزءًا من الحكومة المقبلة، لكن الأهم من ذلك بكثير، هو تشكيل حكومة، حتى لو لم نكن جزءا منها"، بحسب زعمه.

واتهم رئيس حزب "إسرائيل بيتنا" رئيس الحكومة نتنياهو، بأن "ليس له مصلحة في تشكيل حكومة، ويريد تضييع الوقت من منطلق مصالحه الشخصية".

وقدر ليبرمان، أن "انتخابات جديدة لن تغير علاقات القوة في الخارطة السياسية الإسرائيلية"، مؤكدا أن نتنياهو "قرر نسف إنشاء حكومة وضيع الوقت، ووضع العصي بالعجلات".

وأعرب عن أمله بأن ينتبه الجمهور الإسرائيلي إلى هذه الأمور، نافيا التقارير التي أفادت بـ"إمكانية سيره مع تحالف الأحزاب العربية في إسرائيل (القائمة المشتركة)، وقال: "هذا تلفيق من صنع الليكود".

وأضاف: "صحيح أن أعضاء الكنيست البارزين من الليكود لا ينتقدون نتنياهو، إلا أنهم يقومون بتأبينه على أرض الواقع، ويعملون للمرحلة التي تليه، فجدعون ساعر ويسرائيل كاتس ونير بركات، جميعهم يصرحون بأنهم معنيون بالمنافسة على خلافة نتنياهو، إنهم لا يصرحون فقط، بل يفعلون، ومن ينظر إلى اجتماعاتهم مع أعضاء اللجنة المركزية لليكود، ومع رؤساء البلديات من الحزب، يدرك أنهم منخرطون كليا في المنافسة".

وعلى الرغم من انتماء الشخصين إلى "معسكر اليمين" الإسرائيلي، المتشدد إزاء الفلسطينيين، تحول ليبرمان من صديق حميم وحليف رئيسي، إلى منافس لنتنياهو.

ولفت الموقع، أن "ليبرمان على عكس باقي الأحزاب اليمينية الإسرائيلية، اختار موقفا مناهضا لهيمنة الدين في الحياة العامة، ليقع التنافر بينه وبين باقي الأحزاب اليمينية",وفق عربي 21.

ونوه الموقع إلى أن "نتنياهو لم يفلح بتشكيل الحكومة للمرة الثانية على التوالي، بسبب رفض ليبرمان الانضمام لحكومة تضم متدينين يهود، حيث ينادي ليبرمان بتشكيل حكومة وطنية، ليبرالية، علمانية".