مصدر : الملك عبد الله الثاني درس طرد السفير الإسرائيلي من عمان

تم نشره السبت 26 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 09:33 مساءً
مصدر : الملك عبد الله الثاني درس طرد السفير الإسرائيلي من عمان
الملك ونتنياهو

المدينة نيوز :- درس  جلالة الملك عبد الله الثاني، طرد السفير الإسرائيلي من عمان أو تخفيض مستوى العلاقات، ردًا على إعلان رئيس الحكومة الإسرائيليّة، بنيامين نتنياهو، نيّته ضم الأغوار بعد الانتخابات، بحسب ما ذكر المراسل السياسي للقناة 13، باراك رافيد.

ووفقًا لما نقلت القناة عن مسؤول إسرائيلي رفيع، فإنّ جلالة الملك عبد الله الثاني قرّر بعد إجراء مشاورات تجاهل تصريحات نتنياهو، بسبب ألا تؤدي إلى خدمة نتنياهو سياسيًا عشيّة الانتخابات.

وأضاف المسؤول الإسرائيلي أنّ "القصر الملكي فوجئ من تصريحات نتنياهو".

وعشيّة الانتخابات، تعهد نتنياهو بإعلان السيادة الإسرائيلية على الأغوار وشمال البحر الميت، إذا ما تم انتخابه وتكليفه بتشكيل الحكومة، مشددا على ذلك سيتم بتنسيق كامل مع إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب.

وقال نتنياهو، حينها، في مؤتمر صحافي جاء في إطار انتخابي دعائي، إن "التقديرات تؤكد أن إعلان الإدارة الأميركية عن خطتها للسلام سيتم بعيد الانتخابات مباشرة"، مضيفًا "ربما أيام معدودة بعد الانتخابات المقبلة".

وأضاف نتنياهو أنه كان ينوي "إعلان السيادة الإسرائيلية على كافة الكتل الاستيطانية بالضفة الغربية، بالتنسيق مع الإدارة الأميركية، انطلاقا من المناطق التي تشكل أهمية إستراتيجية وأمنية لإسرائيل"، على غرار منطقة الأغوار التابعة للضفة الغربية المحتلة.

وتابع أنه ينوي إعطاء فرصة للإدارة الأميركية بطرح "صفقتها"، ومن ثم يبدأ بإعلان السيادة الإسرائيلية على مناطق قال إنها تشكل أهمية "أمنية وتاريخية" بالضفة المحتلة، كما تعهد بضم الأغوار بعد الانتخابات الإسرائيلية المقررة في 17 أيلول/ سبتمبر الجاري.

 يذكر ان نتنياهو عدل عن تشكيل الحكومة مؤخرا .

عرب 48