الصدر في طهران.. وتفاهم على تهدئة الشارع وإطلاق "إصلاحات"

تم نشره الإثنين 04 تشرين الثّاني / نوفمبر 2019 07:50 مساءً
الصدر في طهران.. وتفاهم على تهدئة الشارع وإطلاق "إصلاحات"
مقتدى الصدر

المدينة نيوز :- يواصل الزعيم الشيعي مقتدى الصدر زيارته إلى العاصمة الإيرانية طهران، وسط تصاعد للمظاهرات في مدن وسط وجنوب العراق للمطالبة برحيل الحكومة برئاسة عادل عبد المهدي.

وقالت صحيفة الأخبار اللبنانية، إن الصدر التقى بقائد قوة القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، واصفة أجواء اللقاء بـ"الإيجابية جدّاً"، وأشارت إلى أن اللقاء نتج عنه تفاهمات من شأنها تعزيز الحكومة الاتحادية ورئيسها، عادل عبد المهدي، وإطلاق عجلة الإصلاح الحكومي.

وأبرز هذه الإصلاحات، تعديلات وزاريّة مهمة، وإقرار قانون انتخابي منصف يحظى بإجماع القوى السياسية، ويأخذ أيضاً بملاحظات الجهات المؤثّرة في القرار السياسي.

وقالت الصحيفة إنه رغم الحديث السابق عن توجيهها رسالةً قاسيةً إلى الصدر، أعربت إيران عن ترحيبها الدائم به، وأن أبوابها مفتوحةٌ للجميع ساعة ما يشاؤون.

وتنظر إيران إلى الصدر على أنه "عنصر أساسي في أي حلٍّ للأزمة السياسية القائمة، في ظل تعويل عدد من القوى السياسية على دور فعّال يلعبه الرجل، ومن شأنه تهدئة فئة واسعة من الشارع أوّلاً، وامتصاص غضبه ثانياً، وتوجيهه بالخروج منه ثالثاً" بحسب الصحيفة.

وتشير الصحيفة إلى أن عودة الصدر تزامنت أيضاً مع حديث عن منحه أحد مساعديه هامشاً واسعاً للتفاهم مع الحكومة في الشقّ المتعلّق بالشارع والتظاهرات، بالتوازي أيضاً مع حديثٍ آخر عن حذر يبديه الصدر حيال الشارع الملتهب، خصوصاً أن مواقفه قد تبدّلت كثيراً على مدى الأسابيع الأربعة الماضية، وقد تتبدّل في الأيام المقبلة.

ونقلت الأخبار عن مصدر مطلع في مكتب عبد المهدي، قوله، إن رئيس الوزراء خطٌّ أحمر، وهو باقٍ في منصبه، رغم ما يُشاع عن تبديله أو استقالته أو حتى إسقاطه.

وتتزامن هذه التصريحات مع معلوماتٍ أمنيّة تفيد بإلقاء القبض على مجموعةٍ تضم لبنانيين وعراقيين، وتموّل عدداً من المتظاهرين في التحرير ومدن أخرى، وهي مرتبطة بإحدى الدول الخليجية، تستهدف الدولة وقواتها الأمنية.

ويشهد العراق، منذ 25 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، موجة احتجاجات مناهضة للحكومة، هي الثانية من نوعها بعد أخرى سبقتها بنحو أسبوعين,وفق عربي 21.

وطالب المحتجون في البداية بتحسين الخدمات العامة، وتوفير فرص عمل، ومكافحة الفساد، قبل أن يرفعوا سقف مطالبهم إلى إسقاط الحكومة، إثر استخدام الجيش وقوات الأمن العنف المفرط بحقهم، وهو ما أقرت به الحكومة، ووعدت بمحاسبة المسؤولين عنه.

منذ بدء الاحتجاجات، تبنت حكومة عبد المهدي، عدة حزم إصلاحات في قطاعات متعددة، لكنها لم ترض المحتجين، الذين يصرون على إسقاط الحكومة ضمن مطالب أخرى عديدة.



مواضيع ساخنة اخرى
مصرع عائلة فلسطينية كاملة اثر حادث سير في الزرقاء مصرع عائلة فلسطينية كاملة اثر حادث سير في الزرقاء
إكتشاف مغارة جيرية في محافظة إربد إكتشاف مغارة جيرية في محافظة إربد
توقف استقبال الزوار لمنطقتي الغمر والباقورة لغاية الاثنين المقبل توقف استقبال الزوار لمنطقتي الغمر والباقورة لغاية الاثنين المقبل
بالفيديو : الروابدة يتنازلون عن كافة حقوقهم بعد مقتل نجلهم على يد شاب من عشيرة الرجوب بالفيديو : الروابدة يتنازلون عن كافة حقوقهم بعد مقتل نجلهم على يد شاب من عشيرة الرجوب
الأردن : أطفال يعتنون ببغاوات وسلاحف نادرة الأردن : أطفال يعتنون ببغاوات وسلاحف نادرة
الزرقاء : توقيف أم بعد ضربها لرضيعها وتصويره الزرقاء : توقيف أم بعد ضربها لرضيعها وتصويره
بالفيديو : صحفيون يغادرون مؤتمر فيتال بعد وصفه لاحد الاسئلة بالغباء بالفيديو : صحفيون يغادرون مؤتمر فيتال بعد وصفه لاحد الاسئلة بالغباء
السيدة المعنفة في جرش تخرج من المستشفى الاحد السيدة المعنفة في جرش تخرج من المستشفى الاحد
السفير الأردني يعود إلى تل ابيب السفير الأردني يعود إلى تل ابيب
"الغذاء والدواء" تحذر من النقاط  السوداء الموجودة بداخل دلات القهوة "الغذاء والدواء" تحذر من النقاط السوداء الموجودة بداخل دلات القهوة
بالصور :الملك يتفقد مستشفى التوتنجي بزيارة مفاجئة بالصور :الملك يتفقد مستشفى التوتنجي بزيارة مفاجئة
الأمن يوضح حول مخالفة سير تحتوي على أخطاء إملائية الأمن يوضح حول مخالفة سير تحتوي على أخطاء إملائية
العراق يتكفل بنفقات مواطنيه الراغبين للعودة للوطن من الأردن العراق يتكفل بنفقات مواطنيه الراغبين للعودة للوطن من الأردن
مجلس الوزراء : يمنع  الاستنساخ البشري ..(تفاصيل) مجلس الوزراء : يمنع الاستنساخ البشري ..(تفاصيل)
حماية الاسرة : ضم أطفال “سيدة جرش” إلى حضانتها الأحد حماية الاسرة : ضم أطفال “سيدة جرش” إلى حضانتها الأحد
تقرير : 3% من المتزوجات المعنفات من قبل أزواجهن تقدمن بشكوى تقرير : 3% من المتزوجات المعنفات من قبل أزواجهن تقدمن بشكوى