النظام يقصف مناطق بريف حلب والتحالف يستهدف منزلا بأعزاز

تم نشره الأحد 10 تشرين الثّاني / نوفمبر 2019 05:15 مساءً
النظام يقصف مناطق بريف حلب والتحالف يستهدف منزلا بأعزاز
النظام يقصف مناطق بريف حلب ارشيفية

المدينة نيوز :- دارت اشتباكات متقطعة بين المعارضة السورية من جهة، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى، على جبهتي البحوث العلمية والمنصورة بريف حلب الغربي، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأكد المرصد في بيان له أن "قصفا مدفعيا لقوات النظام استهدف محيط بلدتي خان العسل وكفرناها ومنطقة الشاميكو غربي مدينة حلب، فيما حلقت الطائرات الحربية في أجواء منطقة خفض التصعيد دون أن تنفذ أي غارة".

وأشار المرصد إلى أن اثنين من قوات النظام السوري قتلا، إلى جانب جرح آخرين بريف اللاذقية، جراء هجمات نفذتها فصائل المعارضة ضد مواقع نظام بشار الأسد في محوري كنسبا وكبانة شمال المدينة، منوها إلى أن اشتباكات عنيفة دارت على تلال كبانة عصر السبت، إثر محاولة تقدم أحبطتها المعارضة.

وذكر أن استهداف المعارضة لقوات الأسد كبدهم خسائر وأعطب آلية عسكرية بعد استهدافها بقذيفة صاروخية، لافتا في الوقت ذاته إلى أن القصف المدفعي من قوات النظام طال بلدات عدة في ريف إدلب الجنوبي، وهي الشيخ دامس وكفرسجنة ومعرة حرمة.

وفي سياق آخر، قالت وسائل إعلام سورية إن طائرات تابعة للتحالف الدولي، نفذت 4 غارات الليلة الماضية، طالت قرية كفرة الواقعة شرقي مدينة أعزاز بريف حلب الشمالي.

وأفادت المصادر السورية بأن "القصف استهدف منزلا كان مقرا لتنظيم الدولة سابقا، وهو مدمر بالكامل أثناء معارك الجيش الوطني مع التنظيم أوائل عام 2016"، مؤكدة أن "الصواريخ التي سقطت كانت شديدة الإضاءة والانفجار"ووفق عربي 21.

ولفت نشطاء سوريون إلى أن "الصواريخ أحدثت حفرة كبيرة وصوتها قوي جدا"، مرجحين أن "يكون أمرا ما، أريد إخفاؤه، لأن القصف كان مركزا واستهدف منزلا مدمرا بالأصل، ولم يصب أي أحد من الجيران بأذى"، على حد قولهم.