التسريبات تدفع جوجل لتقليص اجتماعات المدن الأسبوعية

تم نشره الإثنين 18 تشرين الثّاني / نوفمبر 2019 11:29 مساءً
التسريبات تدفع جوجل لتقليص اجتماعات المدن الأسبوعية
سوندار بيتشاي

المدينة نيوز :- صرح الرئيس التنفيذي لشركة جوجل، سوندار بيتشاي، للموظفين يوم الجمعة، أن الشركة تخطط لتقليص اجتماعات موظفيها، والتي يشار إليها باسم TGIF ، وهي مجالس مدن أسبوعية تتيح للموظفين فرصة للتحدث مع الإدارة حول خطط المستقبل.

وذكر تقرير نشرته صحيفة businessinsider أن ”بيتشاي قال في رسالة بالبريد الإلكتروني، إن جوجل لاحظت جهدًا منسقًا لمشاركة محادثاتنا خارج الشركة بعد كل اجتماع TGIF، نتيجة لذلك، سيتم تحويلها إلى اجتماعات شهرية شاملة، مع إعادة التفكير في كيفية تنظيمها“.

تعتبر الخطوة للحد من اجتماعات TGIF تغييرًا ملحوظًا في أحد تقاليد الشركة الأطول عهدًا، حيث عقدت جوجل الاجتماعات – التي تعقد فعليًا يوم الخميس؛ لاستيعاب الموظفين في مناطق زمنية أخرى – منذ الأيام الأولى لها منذ ما يقرب من عقدين.

الاجتماعات، التي يمكن لأي شخص في الشركة أن يسأل فيها مباشرة الرئيس التنفيذي والمؤسسين سؤالًا، تمت محاكاتها من قبل شركات أخرى، بما في ذلك فيسبوك وتويتر، وتعتبر الآن تقليدًا في وادي السيليكون.

ولسنوات، كانت سرية المناقشات في اجتماعات TGIF في جوجل مقدسة بين الموظفين، حتى مع استماع عشرات الآلاف من الموظفين إلى الاجتماعات في الوقت الفعلي، أو من خلال عمليات إعادة المشاهدة، لم تتسرب المناقشات أبدًا، حيث أظهر الموظفون تقديرهم لصراحة الإدارة.

لكن ذلك تغير في السنوات الأخيرة، حيث تسبب اختلاف الموظفين في قضايا مثل المساواة بين الجنسين وسوء السلوك الجنسي والعقود العسكرية في حدوث فوضى داخل الشركة.

وشهدت جوجل دفقًا متكررًا من التسريبات من الموظفين المحبطين من مجموعة متنوعة من سياسات الشركة الداخلية وقرارات العمل والشراكات.

وفي الآونة الأخيرة، فصلت جوجل موظفًا واحدًا يتعلق بتسريبات وسائل الإعلام، وأعطت أجازة لموظفين اثنين بسبب وصولهما إلى المعلومات بشكل غير صحيح، كما قلصت من مشاركة المعلومات داخل الشركة.

واستشهد بيتشاي أيضًا بانخفاض حضور اجتماعات TGIF، وتوقعات الموظفين المختلفة للاجتماعات كأسباب للتقليص. وقال إن جوجل ستظل تحتفظ بالاجتماعات العادية وستواصل ”عقد اجتماعات مجلس المدينة بشأن القضايا المهمة في مكان العمل.“

 



مواضيع ساخنة اخرى