إصابات واعتقالات خلال حملة للاحتلال في الضفة الغربية

تم نشره الإثنين 25 تشرين الثّاني / نوفمبر 2019 11:02 صباحاً
إصابات واعتقالات خلال حملة للاحتلال في الضفة الغربية
قوات الاحتلال الاسرائيلي

المدينة نيوز:-  تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي، اعتداءاتها على الفلسطينيين في أنحاء مختلفة من الضفة الغربية المحتلة.

ففي ساعات الصباح الأولى، أطلقت قوات الاحتلال وابلا من قنابل الصوت والغاز صوب منازل المواطنين وتلاميذ مدارس الهاجرية وذو النورين وروضة بيت المقدس الواقعة بالقرب من المدخل الجنوبي للبلدة القديمة والمسجد الإبراهيمي بالخليل.

وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" بأن "العشرات من المواطنين وتلاميذ المدارس أصيبوا بالاختناق جراء إطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز صوبهم قرب ما يسمى حاجز أبو الريش".

وفي ذات السياق، شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر الاثنين، حملة مداهمات واعتقالات في مناطق متفرقة من الضفة الغربية المحتلة.

وأعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال أن "قواته اعتقلت 15 فلسطينيا بزعم أنهم من "المطلوبين" وجرى تحويلهم إلى مراكز التحقيق المختلفة".

وذكرت "وفا" أن قوات الاحتلال الإسرائيلي، اعتقلت ثلاثة مواطنين من محافظة الخليل، بينهم أسير محرر.

وأوضحت أن قوات الاحتلال اعتقلت كلا من: "لؤي فواز طلب عابد من بلدة صوريف شمال غرب الخليل، وعبد الرحمن تيسير أبو صبيح من مدينة الخليل، والأسير المحرر الفتى قيس محمد كامل أبو مارية (17 عاما)، عقب دهم منازل ذويهم وتفتيشها".

واعتقلت قوات الاحتلال الشاب الفلسطيني أصيل البرغوثي (28 عاما) من بلدة كوبر شمالي رام الله، عقب دهم منزله وتفتيشه. إضافة إلى اقتحامها بلدة طمون واعتقال الشاب إسماعيل عبد العزيز بني عودة (23 عاما)، واعتقلت الشاب أحمد عمر صبح من مخيم الفارعة، بعد مداهمة منزلي ذويهما وتفتيشهما.

وفي بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال الطفل نور محمود أبو طربوش (14 عاما)، والشاب عمر صبحي أبو شعيرة (18 عاما)، بعد دهم منزلي ذويهما، وتفتيشهما، حسب ما ذكرت "وفا".