جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا تحقق المراكز المتقدمة في مسابقة METACTF

تم نشره الثلاثاء 26 تشرين الثّاني / نوفمبر 2019 11:40 مساءً
جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا تحقق المراكز المتقدمة في مسابقة METACTF
جانب من المشاركين

المدينة نيوز :- أحرزت جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا المراكز( الأول والثالث والخامس والسادس ) في مسابقة METACTF الخاصة باختراق أمن المعلومات، التي نظمتها كلية الملك الحسين لعلوم الحوسبة في الجامعة، والتي جاءت بمشاركة من طلبة كليتي الملك عبدالله الثاني للهندسة وكلية الملك الحسين لعلوم الحوسبة في الجامعة، ليبلغ عدد الطلبة المشاركين في المسابقة 82 طالباً ضمن 24 فريقاً من كافة الجامعات الأردنية.
وهنأ رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور مشهور الرفاعي الفائزين ومشرفهم، على هذا الانجاز، مشيداً بجهود الطلبة وسعيهم المستمر للمشاركة في المسابقات الوطنية والعالمية الداعمة لمسيرتهم العلمية، والتي تصقل مهاراتهم العملية، وتتيح فرص إثبات قدراتهم وتميزهم، وتحفز لديهم روح التعاون والتنافس الشريف مع زملائهم؛ وهو ما يعكس توجيهات صاحبة السمو الملكي الأميرة سمية بنت الحسن المعظمة، رئيس مجلس أمناء الجامعة، في دعمها المتواصل للجامعة وطلبتها، لتحقق الريادة والتميز على المستويين المحلي والدولي.
وقال عميد كلية الملك الحسين لعلوم الحوسبة الدكتور أشرف القدومي الذي أشرف على طلبة الجامعة المشاركين في المسابقة، أن المسابقة جرت على مرحلتين، تأهل في الأولى 20 فريقاً من الجامعة، وفي الثانية 4 فرق إضافة إلى فرق من باقي الجامعات، مبيناً أن مدة المسابقة 10 ساعات متواصلة تضمنت 20 سؤالاً، كل ساعتين يتم إضافة 6 أسئلة، حتى انتهائها بواقع 40 سؤالاً، تمحورت حول اختراق مواقع الإلكترونية، وفك تشفير، والبحث الجنائي الالكتروني، وعلم حفظ المعلومات.
وأشار الطالب وليد بركات من جامعة الاميرة سمية للتكنولوجيا ومنظم المسابقة، إلى أن المسابقة جاءت بتنظيم نادي cyber security وتعقد لأول مرة في جامعة الاميرة سمية للتكنولوجيا، وعلى مستوى الجامعات الاردنية، وتهدف إلى رفع مستوى الوعي بأمن الشبكات، حيث ساهمت المسابقة في التعريف بأمن الشبكات وتقديم المعلومات الجديدة للطلبة بهذا الشأن.
وضم فريق الجامعة صاحب المركز الأول: أسامة ابو غوش وعبدالعزيز حمدان، ومحمد أبو عبود، ومحمد وهيب، والمركز الثالث: حمزة أبو عمار، ورهف حجير، وعامر جرار، وعمر شوحة، فيما ضم فريق الجامعة في المركز الخامس: عبدالله القيسي، وصالح جاسم، ومحمد ابو الشكر، وامين حرباوي. والمركز السادس: ماهر الحسن، وحمزة زين، وإبراهيم سرخي، هلين مرعشليان، وبإشراف الدكتور أشرف القدومي.
والجدير بالذكر أن الجامعة طرحت في بداية العام الدراسي الجامعي 2012/2011 برنامجاً لمنح درجة الماجستير في أمن نظم المعلومات والجرائم الرقمية مدته سنتان؛ لتلبية الاحتياجات المتزايدة لهذا التخصص محلياً وإقليمياً وعالمياً، ويهدف البرنامج إلى اكتساب القدرات والمهارات العلمية والنظرية والفنية للتعامل مع المخاطر التي تواجهها المؤسسات والشركات فيما يتعلق بسرية وأمن أنظمة المعلومات الخاصة بها، وما يواجهها من جرائم معلوماتية يعاقب عليها القانون.