الاحتفال بالذكرى الــ47 لتأسيس إدارة الشرطة النسائية

تم نشره الإثنين 02nd كانون الأوّل / ديسمبر 2019 11:51 مساءً
الاحتفال بالذكرى الــ47 لتأسيس إدارة الشرطة النسائية
جانب من المشاركين

المدينة نيوز :- احتفلت مديرية الأمن العام اليوم بمرور 47 عاما على تأسيس إدارة الشرطة النسائية.
حضر الحفل مدير الأمن العام اللواء فاضل الحمود ومساعدي مدير الأمن العام وعدد من كبار الضباط وضباط الصف والأفراد ومن مرتبات الشرطة النسائية العاملات والمتقاعدات وعدد من الضيوف.
وقالت مدير إدارة الشرطة النسائية العقيد خالدة الطوال في كلمة ألقتها بهذه المناسبة: إن ذكرى تأسيس إدارة الشرطة النسائية تعتبر محطة مفصلية في تاريخ مديرية الأمن العام، ومنارة تمد الوطن بالكوادر النسائية اللواتي يتمتعن بالكياسة والحزم في تنفيذ القانون وفق معايير حقوق الإنسان، وحسن التعامل مع المواطنين والمقيمين على أرض الوطن.
وأكدت بقاء منتسبات إدارة الشرطة النسائية على العهد متميزات حريصات على الأداء بكل ما أوتين من قوة كما أراد جلالة الملك عبدالله الثاني، والمضي قدما نحو تعميق وتأصيل دورها الريادي ومساندة كل ما من شأنه رفعة الوطن المعطاء، وميثاق عهد تجدده منتسباتها بالعمل الدؤوب وتقديم أفضل الخدمات الشرطية لأفراد المجتمع.
وتقدمت العقيد الطوال بالشكر لمديرية الأمن العام على إتاحة الفرصة الحقيقية في إشراك الشرطة النسائية في العمل الأمني والذي سيكون تكليفاً ومسؤولية عظيمة تجاه الوطن والملك ، بالإضافة إلى ما قدمه الزملاء والزميلات العاملون والمتقاعدون .
واشتمل الحفل على عدد من الفقرات الشعرية تغنت بها منتسبات إدارة الشرطة النسائية بالوطن وقائد الوطن، بالإضافة إلى عرض فيلم قصير أظهر مراحل الإنجاز والتطور في إدارة الشرطة النسائية .
وفي نهاية الاحتفال كرم مدير الأمن العام اللواء فاضل الحمود عددا من مديرات إدارة الشرطة النسائية المتقاعدات لما قدمنه على مدى سنوات عملهن وعطائهن في خدمة الوطن والمواطن .
يشار إلى أن إدارة الشرطة النسائية استحدثت في عام 1972 كأول مدرسة لتدريب الشرطة النسائية وكانت البداية بتدريب 6 فتيات هن النواة للشرطة النسائية، وفي عام 1978 صدرت الإرادة الملكية السامية بالموافقة على إطلاق اسم الأميرة بسمة على مدرسة تدريب الشرطة النسائية ليصبح "معهد الأميرة بسمة لإعداد وتأهيل الشرطة النسائية ".
--(بترا)