تقارير كاذبة لجيش الاحتلال بشأن تجنيد اليهود المتدينين

تم نشره الأربعاء 04 كانون الأوّل / ديسمبر 2019 05:30 مساءً
تقارير كاذبة لجيش الاحتلال بشأن تجنيد اليهود المتدينين
جيش الاحتلال - ارشيفية

المدينة نيوز :-  قام جيش الاحتلال الإسرائيلي بتزييف سجلات الإحصائيات المتعلقة بتجنيد اليهود المتدينين في صفوف الجيش، بحيث اعتاد على مضاعفة نسبة التجنيد وزيادة عدد المتجندين في السجلات، بشكل يتناقض مع النسب والأعداد الحقيقية من المتجندين في صفوف اليهود المتدينين.
وكشفت الإذاعة الإسرائيلية الرسمية "كان"، النقاب عن تعمد سلطات الاحتلال في الجيش على التزييف في السجلات المتعلقة بتجنيد الشبان المتدينين، فيما استعمل الجيش أسلوب الكذب والتضليل بغرض إظهار معطيات تتناسب مع أهداف التجنيد التي حددت.
ووفقًا لما كشفت عنه من معطيات، فقد تبين أن عدد المجندين قد تضاعف حتى ثلاثة أضعاف. ففي عام 2017، أبلغ الجيش الاسرائيلي أنه تم تجنيد 3070 من الجنود المتدينين، ولكن في الواقع تم تجنيد 1300 فقط. ويأتي ذلك، فيما تظهر المعطيات أن نسبة التجنيد في صفوف الجيش الإسرائيلي تنخفض باضطراد بمرور السنين، وانخفضت نسبة المجندين بين الرجال اليهود من 77 بالمئة في العام 2005، إلى 69 بالمئة في العام 2019.. كذلك انخفضت نسبة المجندات اليهوديات من 59 بالمئة في العام 2005، إلى 56 بالمئة في العام الحالي وفق بترا .
ورجحت وسائل إعلام إسرائيلية أن سبب تراجع نسبة التجنيد مرتبط بأزمة قانون التجنيد، الذي يسمح عدم تعديله ببقاء المتدينين خارج الجيش، باستثناء نسب ضئيلة، فيما يشعر غير المتدينين الذين يتجندون، بأنهم يتحملون عبئا أكبر، وبالتالي تنعدم مساواة في تحمل الأعباء.



مواضيع ساخنة اخرى