جدل إعلامي بعد إلغاء لقاء العاهل المغربي مع بومبيو

تم نشره السبت 07 كانون الأوّل / ديسمبر 2019 12:58 صباحاً
جدل إعلامي بعد إلغاء لقاء العاهل المغربي مع بومبيو
العاهل المغربي محمد السادس

المدينة نيوز :- أثار إلغاء اللقاء بين العاهل المغربي محمد السادس ووزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الذي زار الرباط الخميس، جدلا إعلاميا حول الأسباب بين "محاولة واشنطن الضغط للتطبيع مع إسرائيل" و"أجندة بومبيو".

والخميس، أجرى بومبيو مباحثات في المغرب مع مسؤولين بارزين، تناولت تطوير التعاون الأمني ومواجهة الإرهاب، وغادر دون عقد المؤتمر الصحفي واللقاء مع الملك محمد السادس، رغم برمجتهما سابقاً.

والتقى بومبيو كلا من رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، وعبد اللطيف الحموشي، المدير العام للأمن الوطني، بالإضافة إلى ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي.

ونقلت تقارير إعلامية مغربية عن القناة "13 العبرية، أن الولايات المتحدة "طلبت من 4 دول عربية لا تقيم علاقات دبلوماسية مع إسرائيل، بحث عقد اتفاق جديد مع تل أبيب".

وأفادت القناة أن "الإدارة الأمريكية توجهت إلى الإمارات والبحرين وسلطنة عمان والمغرب، بطلب يقضي بتوقيع اتفاقية عدم اعتداء هذه الدول وإسرائيل".

وقالت مصادر مغربية لموقع هسبريس (محلي مستقل) أن "المغرب لم يرد على هذه التسريبات الإسرائيلية لأن الأمر مجرد إشاعة ولم يكن أصلا مطروحا كما أكدت ذلك الولايات المتحدة على لسان مسؤول في إدارتها".

وأوضحت أن "ما يروج غير صحيح بتاتا والأجندة الدبلوماسية هي التي حالت دون ذلك، خصوصا أن العاهل المغربي عاد الخميس إلى البلاد، وبومبيو غادر مبكرا بسبب التطورات المتسارعة في بلاده".

بالمقابل، أوردت وسائل إعلام، بينها صحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية، أن الملك محمد السادس ألغى اللقاء بسبب "محاولة واشنطن الضغط على الرباط لقبول التطبيع مع اسرائيل".

ونفت واشنطن ضغطها على المغرب بخصوص قضية التطبيع مع إسرائيل.

ونقلت صحيفة "هاآرتس" العبرية عن مسؤول في الخارجية الأمريكية قوله: "لقد صدمتنا هذه التسريبات التي انتشرت في الصحافة الإسرائيلية، والتي جاءت متزامنة مع رحلتنا إلى المغرب"، مضيفا: "لم يكن هذا الأمر مطروحا على جدول أعمالنا".

ونهاية نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، نفى المغرب بشكل قاطع وجود أي علاقات تجارية تربطه بإسرائيل.

وقال الناطق باسم الحكومة حسن عبيابة، في مؤتمر صحفي، إن "الموقف الرسمي للمملكة هو أنه لا توجد أي علاقة تجارية مع إسرائيل".

وشدد عبيابة على أن "علاقات المغرب منقطعة رسميا على جميع المستويات مع إسرائيل".

الاناضول 



مواضيع ساخنة اخرى