الشواربة يشارك في المنتدى الاورومتوسطي للوقاية من خطر التطرف في تونس

تم نشره الخميس 12 كانون الأوّل / ديسمبر 2019 10:50 مساءً
الشواربة يشارك في المنتدى الاورومتوسطي للوقاية من خطر التطرف في تونس
الدكتور يوسف الشواربة

المدينة نيوز :- شارك أمين عمان الدكتور يوسف الشواربة في المنتدى الاورومتوسطي الثاني للوقاية من خطر التطرف لدى الشباب ، الذي تنظمه بلدية تونس بالتعاون مع شبكة المدن ألاورومتوسطية.  
ويهدف المنتدى الذي عقد في قصر بلدية تونس بالقصبة الى تبادل أفضل التجارب والحلول التي يمكن اعتمادها من قبل المدن المشاركة لمجابهة النتائج الخطيرة للتطرف والتي تشكل عبئاً حقيقيا على المدن المتوسطية ما يتطلب تدخلا قادرا على تحويل هذا التوتر إلى أمل ، بفضل الوقاية والتصدي لهذه الظاهرة.
وقال الشواربة في كلمة بحضور السفير الاردني في تونس الدكتور ماهر الطراونة ان عقد هذا المنتدى له أبعاد هامة في التصدي لمخاطر التطرف لدى الشباب ، وحماية لبلداننا ولمستقبل أجيالنا القادمة ، إذ لم يعد ممكناً في عالم اليوم إلا العمل بشكل مشترك للتصدي للمخاطر التي تواجه الانسانية.
واكد على عمق العلاقات الاخوية الوثيقة بين الاردن وتونس والروابط المشتركة التي توكد السعي معاً لمواصلة العمل في شتى مجالات خدمة المدينة عبر قنوات العمل الثنائي.
واضاف ان التصدي للتطرف بين الشباب شكل قضية مهمة بالنسبة للأردن، وأن الاردن كان قد أعلن في وقت مبكر من عام 2004 ، رسالة عمان التي تضمنت شرحا لمفاهيم الوسطية في الاسلام والنهج المعتدل الموجه للبشرية. وتابع ان الاردن بقي في حرب مباشرة مع التنظيمات الارهابية التي اعتدت على الاراضي الاردنية مرات عدة دفع الاردن ثمنها دماء غالية من أبنائه وجنوده الشهداء، وأن جهود التوعية الموجهة للشباب تمثل شأناً مهماً في التصدي للتطرف. وأكد في ختام كلمته على ضرورة ان لا يكون خطابنا للشباب وعظياً ومباشراً بل علينا إشراكهم في قضايا مدنهم وحياتهم اليومية ومستقبلهم. وفي سياق اخر وقع أمين عمان مع رئيسة بلدية تونس شيخة المدينة سعاد بن عبدالرحيم ملحق إتفاقية تآخي وتعاون بين الطرفين .
وتهدف الاتفاقية الى توطيد التعاون بين عاصمتي البلدين بتفعيل الاتفاقية الموقعة في تونس بين الجانبين عام 1999 لاثراء العمل البلدي بما يخدم المصالح المشتركة ، وسيتم العمل على برنامج تنفيذي مشترك لتحقيق المنفعة المتبادلة وتبادل الخبرات وأفضل الممارسات. ونص الملحق على تعديل الاتفاقية الاصلية باضافة تبادل الطرفاين المعلومات والخبرات والتجارب في مجالات العمل البلدي من جانب التشريعات وتطبيقاتها وتطويرها ، والشان الثقافي والمحافظة على التراث ، ومجالات المدينة الذكية والخدمات الالكترونية والتطور العمراني وتخطيط المدن والرقابة على الاعمار والتراخيص المتعلقة بالابنية والمهن ، ومجالات البيئة ومواجهة اثر التغير المناخي والنظافة ، والتنسيق باقامة الندوات والمؤتمرات .
--(بترا)



مواضيع ساخنة اخرى