الخشية من تهمة «الإرهاب» تبعد السنة عن المشاركة في التظاهرات

تم نشره السبت 14 كانون الأوّل / ديسمبر 2019 12:22 صباحاً
الخشية من تهمة «الإرهاب» تبعد السنة عن المشاركة في التظاهرات

المدينة نيوز  :- منذ انطلاق الاحتجاجات في الأول من أكتوبر/تشرين الأول في بغداد والمحافظات الجنوبية من العراق، ضد هيمنة الأحزاب الحاكمة في بغداد، حرص العرب السُنة على عدم المشاركة والنزول للشوارع وتنظيم اعتصامات لمناصرة المتظاهرين في بغداد والمحافظات الأخرى، وذلك خشية أن تستغلها بعض الجهات الخارجية المتربصة بثورة الشبان الشيعة وحرفها عن مسارها السلمي واتهامهم بـ«الإرهاب»،
الشيخ رعد السلمان، رئيس لجنة حكماء عشائر محافظة الأنبار قال لـ«القدس العربي»، قال إن «أحد أسباب عدم خروج العرب السُنة في محافظات الأنبار وصلاح الدين وكركوك والموصل وديالى، ومدن في بغداد العاصمة للمشاركة في التظاهرات جاء خوفا من الاتهامات والمخططات الإيرانية لزج السُنة في معركة، وإذكاء الطائفية مجددا لأن التهم جاهزة إرهابيون، صداميون، بعثيون، داعشيون، بهدف خلط الأوراق وتغيير مسار الاحتجاجات وإيصال رسالة للعالم أجمع أنها مخترقة «.
وكشف نقلا عن مصادر أمنية وشهود عيان، من مواطني النجف وكربلاء أن «جهات الإيرانية أدخلت عناصر مندسة قامت بإحراق مؤسسات وأبنية الدولة لإتهام المتظاهرين بحرقها ونهب كل ما بداخلها».
وطالب «المجتمع الدولي والولايات المتحدة الأمريكية بالتدخل العاجل وإيقاف عمليات القتل والذبح الممنهج للشبان الشيعة الثائرين على الظلم والفساد وطرد كل الطبقة السياسية من العراق والتسريع بانتخابات جديدة بوجوه جديدة ». لكن المتحدث باسم العشائر العربية مزاحم الحويت والمقرب من رئيس الحزي «الديمقراطي الكردستاني» مسعود بارزاني، قال لـ«القدس العربي» إن «العرب السُنة في العراق باتوا منقسمين إلى ثلاث فئات بشأن الاحتجاجات الشعبية التي تشهدها المحافظات الجنوبية والوسطى من العراق بين مؤيد ورافض ومحايد».
وأضاف: «نحن كعشائر عربية سُنيّة ندعم ونؤيد هذه التظاهرات المطلبية السليمة التي يقودها الفقراء من الشعب العراقي وغالبيتهم من الشبان العاطلين عن العمل الذين يطالبون بأبسط حقوقهم وندعو ونحث على الانضمام إليها، لكن نحن نلزم جانب الحياد في حال تحويلها إلى عمل مسلّح وكذلك لا ندعم أي تظاهرات ونرفض أن تقاد من قبل السياسيين أو من قبل أجندات خارجية تحاول إشعال نار الفتنة الطائفية».
وأكد أن «هناك جهات مدعومة إيرانيا هي من تمارس أعمال بشعة بحق المتظاهرين وتعتدي عليهم وتنفذ عمليات اغتيال للناشطين بالأسلحة الكاتمة الصوت فضلا عن شن حملات اعتقال واختطاف للعديد منهم وتغيبهم قسرا لترهيبهم بهدف إنهاء احتجاجاتهم بالقوة».
المصدر : القدس العربي



مواضيع ساخنة اخرى
حبس لاعب بنادي الفيصلي خلع سرواله خلال مباراة حبس لاعب بنادي الفيصلي خلع سرواله خلال مباراة
النائب الاسبق سليم البطاينة في رسالة لمدير الأمن العام: اتقدم بالاعتذار الشديد النائب الاسبق سليم البطاينة في رسالة لمدير الأمن العام: اتقدم بالاعتذار الشديد
الاردن  ..شاب عربي يهتك عرض فتاة برضاها الاردن ..شاب عربي يهتك عرض فتاة برضاها
هيئة الإتصالات: 7 تطبيقات يتم حجبها بالتزامن مع امتحان التوجيهي هيئة الإتصالات: 7 تطبيقات يتم حجبها بالتزامن مع امتحان التوجيهي
عبيدات: اتفاق على اعادة مناقشة ملف الحظر الليلي من جديد عبيدات: اتفاق على اعادة مناقشة ملف الحظر الليلي من جديد
الخرابشة :  أسعار الأضاحي في متناول الجميع الخرابشة : أسعار الأضاحي في متناول الجميع
مصدر : البنوك مسموح لها بتأجيل الأقساط لنهاية 2020 مصدر : البنوك مسموح لها بتأجيل الأقساط لنهاية 2020
لا عزل لمصابي كورونا في المستشفيات .. ونقلهم إلى البحر الميت لا عزل لمصابي كورونا في المستشفيات .. ونقلهم إلى البحر الميت
“طرد” عضو من مجموعة تواصل اجتماعي قد يقود إلى جنحة “طرد” عضو من مجموعة تواصل اجتماعي قد يقود إلى جنحة
التربية: خطأ مطبعي في إجابات السؤال السادس في الكيمياء للعلمي التربية: خطأ مطبعي في إجابات السؤال السادس في الكيمياء للعلمي
جابر : كورونا في الأردن تحت السيطرة جابر : كورونا في الأردن تحت السيطرة
الأردن من أكثر دول العالم شدّة في تطبيق إجراءات كورونا الوقائية الأردن من أكثر دول العالم شدّة في تطبيق إجراءات كورونا الوقائية
«التربيــة» تخاطـب «الصحـة» لبدء العام الدراسي الجديد «التربيــة» تخاطـب «الصحـة» لبدء العام الدراسي الجديد
تفاصيل جديدة عن تفجيرات نطنز... وإستراتيجيّة أميركية – إسرائيلية مشتركة تفاصيل جديدة عن تفجيرات نطنز... وإستراتيجيّة أميركية – إسرائيلية مشتركة
اتفاق مع الأردن على تخفيض الدفعة 2 من "قرض سياسات التنمية" اتفاق مع الأردن على تخفيض الدفعة 2 من "قرض سياسات التنمية"
إدانة مواطن أردني بالشروع في قتل إسرائيليين عمداً إدانة مواطن أردني بالشروع في قتل إسرائيليين عمداً