بالصور: ثنائية صلاح تمنح ليفربول الفوز على واتفورد

تم نشره السبت 14 كانون الأوّل / ديسمبر 2019 05:48 مساءً
بالصور: ثنائية صلاح تمنح ليفربول الفوز على واتفورد
فرحة صلاح

المدينة نيوز :- حقق ليفربول فوزه السادس عشر، في الدوري الإنجليزي الممتاز، هذا الموسم، بتغلبه على ضيفه واتفورد (2-0)، اليوم السبت، في افتتاح الجولة الـ17.

وأحرز النجم المصري، محمد صلاح، هدفي المباراة، في الدقيقتين 38 و90.

ورفع ليفربول رصيده بهذا الفوز إلى 49 نقطة، مبتعدا بصدارة جدول الترتيب، بينما بقي واتفورد في المركز الأخير، برصيد 9 نقاط فقط.

وكاد واتفورد أن يباغت مضيفه في الدقيقة الخامسة، عندما مر سار من الناحية اليمنى، قبل أن يمرر كرة منخفضة أمام المرمى، فشل ديني في استثمارها.

واستحوذ ليفربول على الكرة كثيرا، بيد أنه فشل في تشكيل خطورة حقيقية، حتى الدقيقة 23، عندما أرسل ماني كرة عرضية أمام المرمى، أبعدها الدفاع لتصل إلى هندرسون، الذي سددها بغرابة فوق العارضة بالدقيقة 23.


وأهدر واتفورد فرصة خطيرة للتقدم بالدقيقة 37، عندما أرسل كابوي كرة من الناحية اليمنى إلى دوكوري غير المراقب، في منطقة الجزاء، لكن الأخير أطاح بمحاولته عاليا من موقف مريح.

وافتتح ليفربول التسجيل في الدقيقة 38، عندما وصلت الكرة إلى صلاح في الناحية اليسرى، فتخلص من مدافع قبل أن يطلق تسديدة مقوسة مركزة، عانقت شباك الحارس بن فوستر.

وقبل نهاية الشوط بثلاث دقائق، أبعد حارس ليفربول أليسون بيكر كرة عرضية، فشل سار في استثمارها، لتصل إلى كابوي الذي سددها عاليا نحو المدرجات.

وتصى أليسون لمحاولة سار في الدقيقة 48، وسط غضب واضح من ديني، الذي طالب بالتمرير وفق كورة .

وسجل ليفربول هدفا ثانيا في الدقيقة 50، بعدما ارتقى ماني لعرضية شاكيري ليضعها في الشباك، بيد أن الحكم ألغى الهدف، بعد الاستعانة بتقنية الفيديو، بداعي التسلل.


وحرم الحارس أليسون، واتفورد من معادلة النتيجة في الدقيقة 54، بعدما تصدى باقتدار لانفراد دولوفيو.

ودخل أندي روبرتسون إلى تشكيلة ليفربول، مكان المصاب فينالدوم، مقابل تحول ميلنر إلى وسط الملعب.

كما دخل أليكس أوكسليد تشامبرلين مكان شاكيري.

وضغط واتفورد على مرمى ليفربول، في الدقائق العشر الأخيرة، فارتدت ركنية دولوفيو من القائم في الدقيقة 81.

وبعدها بدقيقتين أبعد دفاع ليفربول الكرة، لتصل إلى سار الذي سدد بجانب القائم.

وأجهز ليفربول على فرص واتفورد، بالدقيقة الأخيرة من زمن اللقاء، عندما انطلق ماني من اليمين، ليمرر كرة مخادعة إلى البديل ديفوك أوريجي، فسددها الأخير برعونة، لتصل إلى صلاح الذي وضعها بكعب قدمه بين قدمي المدافع، إلى داخل المرمى، لتنتهي المباراة بفوز الريدز (2-

0).