برشلونة يتعثر ويمنح الريال فرصة الصدارة قبل الكلاسيكو

تم نشره السبت 14 كانون الأوّل / ديسمبر 2019 08:23 مساءً
برشلونة يتعثر ويمنح الريال فرصة الصدارة قبل الكلاسيكو
من المباراة

المدينة نيوز :- سقط برشلونة في فخ التعادل الإيجابي بنتيجة (2-2) خلال مواجهة ريال سوسيداد، ضمن منافسات الجولة الـ17 من الليجا.

وسجل أهداف برشلونة أنطوان جريزمان في الدقيقة 38، ولويس سواريز في الدقيقة 49، بينما سجل هدفي
ريال سوسيداد ميكيل أوريازابال من ركلة جزاء في الدقيقة 12، وألكساندر إيزاك في الدقيقة 62.

وبهذا التعادل رفع برشلونة رصيده إلى 35 نقطة في صدارة ترتيب الليجا، بينما زاد سوسيداد رصيده إلى 28 نقطة في المركز الرابع.

بدأ أصحاب الأرض بضغط مُبكر على برشلونة، حيث أنطلق أوريازابال لاعب ريال سوسيداد وسدد كرة في الدقيقة 5 مرت أعلى المرمى.

واحتسب حكم المباراة ركلة جزاء لصالح ريال سوسيداد، بسبب مسك سيرجيو بوسكيتس للاعب يورينتي في منطقة الجزاء، في الدقيقة 10، وانبرى لتنفيذها ميكيل أوريازابال، وسجل هدف التقدم لفريقه، حيث سدد على يسار الحارس تير شتيجن.

وجاء الرد سريعًا من برشلونة، حيث انطلق الأوروجواياني لويس سواريز وتوغل في منطقة الجزاء وسدد بقوة، لكن الحارس ريميرو تصدى له ببراعة في الدقيقة 15.

واستمرت محاولات برشلونة من أجل العودة في النتيجة، قبل أن ينجح لويس سواريز في استغلال خطأ في
وسط الملعب من دييجو يورينتي، ويُمرر لأنطوان جريزمان الذي انفرد بالحارس ريميرو وسدد بثقة كبيرة في الشباك في الدقيقة 38.

وعلى عكس المُعتاد على برشلونة، كان الاستحواذ خلال الشوط الأول لصالح ريال سوسيداد، والذي انتهى بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.

ومع بداية الشوط الثاني، أرسل بوسكيتس تمريرة لميسي خلف دفاعات سوسيداد، حيث انطلق الأرجنتيني إلى منطقة الجزاء، ومرر لزميله لويس سواريز الذي سدد في الشباك الخالية في الدقيقة 48.

وكاد جريزمان أن يُضيف الهدف الثالث لبرشلونة، حيث استقبل تمريرة طولية من المدافع كليمونت لينجليت،
وانفرد بالحارس ريميرو وسدد لكن الأخير تصدى ببراعة للكرة في الدقيقة 52.

وتألق لاعب ريال سوسيداد زوبيلديا، بتصديه لكرة رأسية قوية من جيرارد بيكيه مدافع برشلونة، من على خط المرمى، ليحرم البلوجرانا من الهدف الثالث في الدقيقة 58.

واستغل ألكساندر إيزاك لاعب ريال سوسيداد، الخطأ القاتل من الحارس الألماني مارك أندريه تير شتيجن في الإمساك بالكرة، ليُسدد في الشباك، ويسجل الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة 62.

واستمر ضغط ريال سوسيداد من أجل التقدم في النتيجة مرة أخرى، حيث سدد ميرينو كرة رأسية تصدى لها تير شتيجن قبل أن ترتد أمام ويليان جوزيه الذي سدد لكن الكرة اصطدمت بالدفاع الكتالوني في الدقيقة 71.

وباغت إيفان راكيتيتش ريال سوسيداد، بتسديدة قوية من داخل المنطقة، مرت بجانب القائم الأيسر لمرمى الحارس ريميرو في الدقيقة 78.

وقرر إرنستو فالفيردي المدير الفني لبرشلونة، إجراء تعديل بخط الوسط بإشراك ألينيا وفيدال بدلا من بوسكيتس وراكيتيتش، حيث تحول فرينكي دي يونج إلى محور ارتكاز، كما أشرك نيلسون سيميدو بدلا من جوردي ألبا.

وظهر تفوق ريال سوسيداد بدنيًا أمام برشلونة في الدقائق الأخيرة من المباراة، ونجح في تهديد مرمى تير شتيجن في أكثر من محاولة، كما قتل محاولات البلوجرانا لتسجيل هدف الانتصار، لتنتهي المباراة بالتعادل.

كورة