مالية الأعيان تلتقي ممثلين عن القطاع الخاص

تم نشره الثلاثاء 14 كانون الثّاني / يناير 2020 01:41 مساءً
مالية الأعيان تلتقي ممثلين عن القطاع الخاص
العين الدكتور أمية طوقان

المدينة ينوز:- التقت اللجنة المالية والاقتصادية في مجلس الأعيان، برئاسة العين الدكتور أمية طوقان اليوم الثلاثاء، ممثلين عن القطاع الخاص، في ضوء مناقشتها الاستباقية لمشروع قانون الموازنة العامّة، ومشروع قانون موازنات الوحدات الحكوميّة للسنة الماليّة 2020، الموجودين حاليًا لدّى مجلس النواب.
وحضر اللقاء رئيس جمعية رجال الأعمال حمدي الطباع، وأعضاء من مجلس إدارة الجمعية، ومدير عام غرفة صناعة الأردن الدكتور ماهر المحروق.
وقال العين طوقان، إن اللجنة اجتمعت في لقاءات متعددة مع مختلف الوزارات والدوائر الحكومية، والمؤسسات المالية، ومجالس المحافظات، وغيرها من الجهات، في ضوء مناقشاتها لمشروع موازنة عام 2020.
وأشار إلى أن الاصلاحات الاقتصادية والسياسية والمؤسسية، التي تنفذها المملكة، تدعو إلى التفاؤل بشأن أداء الاقتصاد الوطني في المرحلة المقبلة.
واضاف، أن من مسببات النمو الاقتصادي بالإضافة إلى الانفاق الرأسمالي، هي زيادة الانتاجية من خلال تأهيل وتدريب الموارد البشرية ورفع مستوى الوعي بأهمية الاقتصاد الرقمي، وإتباع السياسات الاقتصادية السليمة والمستقرة.
من جانبه، قال الطباع، إن نسبة العجز في الموازنة أصبحت "أكثر من مقلقة"، مشيرا الى الوسائل والأدوات التي يمكن اتباعها لتخفيض نسبة العجز وعلى رأسها مشروع قانون الشراكة مع القطاع الخاص، وتسليط الموازنة الضوء على الحد من التراكم في العجز والمديونية.
واستعرض الطباع، مجموعة من توصيات جمعية رجال الأعمال بشأن موازنة 2020، وأبرزها العمل على زيادة الإيرادات الضريبية من خلال التركيز على تحسين كفاءة التحصيل الضريبي وتعزيز إجراءات التصدي للتهرب الضريبي والجمركي.
من جانبهم، أشار أعضاء مجلس إدارة جمعية رجال الأعمال، إلى أهمية أن تكون هناك مشاركة فاعلة للقطاع الخاص مع اللجان الحكومية الاقتصادية، بهدف معالجة قضايا عجز الموازنة وتخفيض المديونية، إضافة إلى التشاركية في وضع اللوائح التشريعية لتحفيز الاستثمار وتعزيز دور رأس المال الوطني.
وقال مدير عام غرفة صناعة الأردن، إن الموازنات العامة في السنوات السابقة، كانت تشترك في سمة أساسية، وهي "العجز المستمر"، وهو ما ينعكس على أداء المالية العامة وممارسة دورها ونجاحها.
وعرض المحروق، المشكلات التي تواجه الموازنة العامة "من وجهة نظره"، وأبرزها التباين بين النفقات والإيرادات، وعدم توافر الإمكانيات لتمويل نفقات الدولة المتزايدة، داعيا إلى معالجة تلك المشكلات، عبر منهجية جديدة في إعداد الموازنة وعدم ترحيل العجوزات فيها للحد من الاستدانة، وإعادة النظر في الإطار التشريعي الحالي.
-- (بترا)



مواضيع ساخنة اخرى
خطوبة الأمير نايف بن عاصم على الشريفة فرح اللهيمق خطوبة الأمير نايف بن عاصم على الشريفة فرح اللهيمق
اصابتان جديدتان بفيروس كورونا في الأردن اصابتان جديدتان بفيروس كورونا في الأردن
رفع الحجز التحفظي على اموال شركات " الطراونة " رفع الحجز التحفظي على اموال شركات " الطراونة "
الأردن  .. سيدة تعتدي جنسيا على ابنتها القاصر الأردن .. سيدة تعتدي جنسيا على ابنتها القاصر
أبو غزالة يدّعي على «سوسييتي جنرال»: احتيال وحجز أموال أبو غزالة يدّعي على «سوسييتي جنرال»: احتيال وحجز أموال
صور :عقد قران الأميرة راية بنت الحسين صور :عقد قران الأميرة راية بنت الحسين
ضبط مصنع يقوم بتزوير تواريخ انتاج مستحضرات صيدلانية ممنوعة ضبط مصنع يقوم بتزوير تواريخ انتاج مستحضرات صيدلانية ممنوعة
الملكة رانيا العبدالله والأميرة ايمان تزوران بيتي البركة والورد للسياحة المستدامة في ام قيس الملكة رانيا العبدالله والأميرة ايمان تزوران بيتي البركة والورد للسياحة المستدامة في ام قيس
"الاوقاف" تعيد مواعيد اقامة الصلاة المعتمدة سابقا وتسمح بفتح دورات المياه في المساجد بشروط "الاوقاف" تعيد مواعيد اقامة الصلاة المعتمدة سابقا وتسمح بفتح دورات المياه في المساجد بشروط
اسماء : المستفيدون من اسكان ضباط القوات المسلحة الأردنية لشهر7 اسماء : المستفيدون من اسكان ضباط القوات المسلحة الأردنية لشهر7
السلفية الجهادية في الأردن.. ركود أم تحوّل؟ السلفية الجهادية في الأردن.. ركود أم تحوّل؟
الأردن يطفئ ديونا بقيمة 2.5 مليار دولار الأردن يطفئ ديونا بقيمة 2.5 مليار دولار
ترجيح حصول الأردن على  " ختم السفر الآمن "  خلال أيام ترجيح حصول الأردن على " ختم السفر الآمن " خلال أيام
تحرير يد شخص علق في أحد أصابعه خاتم في اربد تحرير يد شخص علق في أحد أصابعه خاتم في اربد
بدء عودة 92 معلماً وعائلاتهم من الإمارات الجمعة المقبل بدء عودة 92 معلماً وعائلاتهم من الإمارات الجمعة المقبل
مصدر : الاسوارة الالكترونية  ليست بديلا عن الحجر الإلزامي للقادمين من الخارج مصدر : الاسوارة الالكترونية ليست بديلا عن الحجر الإلزامي للقادمين من الخارج