فيسبوك تواجه انتكاسة جديدة بعد تخلي فودافون عن ليبرا

تم نشره الأربعاء 22nd كانون الثّاني / يناير 2020 09:57 مساءً
فيسبوك تواجه انتكاسة جديدة بعد تخلي فودافون عن ليبرا
فيسبوك و فودافون

المدينة نيوز:- أصبحت شركة الاتصالات البريطانية فودافون Vodafone هي الشركة الثامنة التي تتخلى عن مشروع فيسبوك للعملة الرقمية المسمى ليبرا Libra، وتنسحب من جمعية ليبرا التي تدير مبادرة العملة الرقمية العالمية التي أسستها فيسبوك، حيث أكدت كل من فودافون وليبرا أن الشركة لم تعد جزءًا من الجمعية.

وبحسب المعلومات، ستعمل شركة فودافون على تحويل الموارد التي كانت مخصصة مسبقًا لعملة ليبرا إلى خدمتها للدفع الرقمي الناجحة M-Pesa، والتي تخطط الشركة لتوسيع نطاقها إلى ما بعد الدول الإفريقية الست التي تخدمها حاليًا.

ويبدو أن تخلي فودافون عن عملة ليبرا يأتي للتركيز على خدمتها للدفع الرقمي وليس بسبب المخاوف التنظيمية التي يبدو أنها أفزعت الأعضاء السابقين الآخرين.

وتنضم شركة فودافون إلى باي بال وماستركارد وفيزا و Mercado Pago و eBay و Stripe و Booking Holdings في انسحابها من مشروع العملة الرقمية المثير للجدل، وهي أول شركة تخرج بعد تنظيم الجمعية رسميًا في شهر أكتوبر 2019.

ومن المحتمل أن تكون شركات الدفع قد غادرت بسبب المخاوف من زيادة التدقيق التنظيمي التي هدد العديد من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي بتنفيذها.

وقال متحدث باسم شركة فودافون في بيان: إن الشركة تعتقد أنها تستطيع تقديم خدمات مالية ميسورة التكلفة لفقراء العالم من خلال التركيز على M-Pesa في الوقت الحالي، وقد قلنا منذ البداية أن رغبة فودافون هي تقديم مساهمة حقيقية في توسيع نطاق التضمين المالي، ولا نزال ملتزمين تمامًا بهذا الهدف.

وتناول دانتي ديسبارت Dante Disparte، المسؤول في جمعية ليبرا، قرار شركة فودافون في بيان قائلًا: بالرغم من أن تركيب أعضاء الجمعية قد يتغير بمرور الوقت، فإن تصميم نظام ليبرا للحوكمة والتكنولوجيا يضمن أن نظام ليبرا للدفع سيبقى مرنًا، وتواصل الجمعية العمل لتحقيق تطبيق آمن وشفاف وصديق للمستهلك لنظام دفع ليبرا.

ولم يستبعد المتحدث باسم شركة فودافون إمكانية العمل مع جمعية ليبرا في المستقبل، وأوضحت المعلومات أن جمعية ليبرا تعتزم قبول أعضاء جدد في عام 2020، وتشمل قائمة الانتظار حاليًا 1500 شركة، ويجب أن توافق أغلبية ثلثي الأعضاء الحاليين على إضافة أي مشارك جديد.

وواجه مشروع العملة الرقمية منذ إعلان فيسبوك عنه في شهر يونيو من العام الماضي العديد من المشاكل بسبب مخاوف المشرعين والمنظمين في جميع أنحاء العالم، ووعدت فيسبوك بعد إطلاق محفظة كاليبرا Calibra الرقمية حتى يتم اعتماد ليبرا libra من قبل الجهات التنظيمية الأمريكية.

وتتكون جمعية ليبرا في الأصل من 28 شركة داعمة، والتي تهدف إلى المساعدة في إدارة العملة، ومن المتوقع أن يستثمر الأعضاء المؤسسون مبلغًا لا يقل عن 10 ملايين دولار لتمويل تكاليف تشغيل الجمعية وإطلاق برنامج تحفيزي لدفع التبني، وذلك وفقًا للإعلان المبدئي للمشروع على موقع فيسبوك.