عجوز بريطانية تغرم بشاب عربي.. والأخير ينفي أن يكون طامعاً بثروتها

تم نشره الأحد 26 كانون الثّاني / يناير 2020 10:31 مساءً
عجوز بريطانية تغرم بشاب عربي.. والأخير ينفي أن يكون طامعاً بثروتها
محمد أحمد و إيريس جون
 

المدينة نيوز:- كشفت وسائل إعلام بريطانية، اليوم الأحد، تفاصيل “قصة حب” نادرة، جمعت بين عجوز بريطانية وشابٍ مصري، بعد أسبوعين من تعارفهما، لتعزم الأولى على الزواج منه، رغم فارق السن الذي يصل إلى 45 عاماً.

وبحسب ما نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن العجوز “إيريس جونز”، والبالغة (80عاماً) تعرفت على الشاب المصري “محمد أحمد إبراهيم”، البالغ (35عاماً) في إحدى المجموعات التي تناقش قضايا الإلحاد عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأوضحت أن الشاب المصري، أعلن بعد أسبوعين من معرفة العجوز البريطانية عن حبه لها، الأمر الذي دفعها لأن تزور القاهرة لمقابلته شخصياً نوفمبر الفائت.

عجوز بريطانية تغرم بشاب عربي.. والأخير ينفي أن يكون طامعاً بثروتها

ونقلت الصحيفة، عن إيريس قولها إنها “أغرمت بمحمد الذي تخلى عن وظيفته كمفتش جودة من أجل لقائها وقضاء إجازة معها، كما أنها قابلت والدته (70 سنة) التي قالت إنها لا تعارض علاقتهما وتبارك زواجهما”.

وأكدت إيريس، أن السفارة البريطانية في مصر اشترطت عليها تقديم وثائق طلاقها الذي تم قبل 40 سنة، فضلاً عن شهادة تبين عدم وجود عائق يثبت أنها حرة في الزواج مرة أخرى.

لافتةً إلى أن محمد أكد خلال حديثه، على أن علاقتهما “حقيقية”، قائلاً: “الحب ليس له عمر، وليس من الصواب أن ينظر الناس إلى الجانب المادي”.