الخرابشة : نعمل على تطوير مؤشرات المملكة البيئية

تم نشره الثلاثاء 28 كانون الثّاني / يناير 2020 08:03 مساءً
الخرابشة : نعمل على تطوير مؤشرات المملكة البيئية
الدكتور صالح الخرابشة - ارشيف المدينة نيوز

المدينة نيوز :- وصف وزير البيئة الدكتور صالح الخرابشة الوضع البيئي في المملكة بالجيد على المستوى العالمي.
واضاف الدكتور الخرابشة خلال مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء ان الدراسات العالمية التي تعنى بالتلوث وانعكاسه على الصحة، تشير إلى ان الاردن في المرتبة الخامسة على الشرق الاوسط وشمال إفريقيا. وقال: إن الوزارة تعمل لتطوير مؤشرات المملكة البيئية، ولابد من تطوير مجموعة من المؤشرات لمعرفة موقع الاردن البيئي على المستوى الوطني والاقليمي والعالمي.
وبين أن التشريعات البيئية الحالية في الاردن تعد كافية وتفي بالغرض، وكان آخرها قانون ادارة النفايات الذي تم اقراره من مجلس النواب وبانتظار اقراره بصورته التشريعية النهائية ليصار إلى تطبيقه فورا، مشيرا إلى ان الوزارة اخذت بعين الاعتبار ما طرحه الصناعيون من ملاحظات على بعض مواد القانون لكنها لن تتهاون في موضوع العقوبات على المنشأة المخالفة حتى لو وصل الامر للإغلاق بسبب تأثيرها الخطر على البيئة.
واوضح ان "الوزارة تعمل الان على ايجاد برنامج بتصور وآليات واضحة ليكون مشروعا وطنيا له علاقة بالاستراتيجية الوطنية لإدارة النفايات يعتمد على فكرة التقليل من انتاج النفايات وإعادة استخدامها وتدويرها وان الجهود الحالية من جهات كثيرة من البلديات والجمعيات البيئية في هذا المجال لا تزال مبعثرة وسنعمل على تجميعها تحت مظلة واحدة ليكون لدينا تصور واضح يخضع للمتابعة والدعم".
وعرض الوزير لانجازات الوزارة خلال العام الماضي وخاصة في موضوع تلوث البيئة، مشيرا إلى ان الوزارة قامت بتكثيف الرقابة على جميع الجهات والمنشآت سواء العامة او الخاصة لتجنب اي آثار سلبية قد تنتج عنها وتتسبب بخسائر مالية كبيرة كما قامت كوادر التفتيش بحملات مستمرة على جميع المناطق الساخنة التي تتسبب بتلوث البيئة لتكثيف الرقابة عليها ومتابعة التزامها بالاشتراطات البيئية وفق القانون.
واشار إلى ان وزارة البيئة تعمل مع وزارة الصحة في مجال الصحة العمومية وارتباطها بالبيئة وانعكاس قضايا التلوث على صحة المواطن، خاصة ان هناك بعض التقارير تشير إلى ان 25 بالمئة من الامراض في العالم سببها مشاكل بيئية، كما سيتم تشكيل لجنة للتخفيف من مصادر التلوث بما ينعكس ايجابا على صحة المواطن.
وقال الخرابشة: إن الوزارة قامت خلال 2019 بتفعيل التشريعات البيئية من خلال تفعيل تطبيق نظام الرقابة على اكياس التسوق السوداء غير القابلة للتحلل، مشيرا إلى ان لدى الوزارة خطة لتكون جميع الاكياس البلاستيكية المستخدمة في الاردن وخلال 3 سنوات مطابقة لمواصفات كونها قابلة للتحلل وصديقة للبيئة.
وحول موضوع الخطة الوطنية للتوعية البيئية التي اطلقتها الوزارة اخيرا، اوضح الخرابشة: إن الهدف منها تغيير السلوكيات السلبية لدى البعض وتستهدف جميع شرائح المجتمع، مؤكدا "نريد ان يكون المواطن والمقيم في الاردن شريكا وجزءا من الخطة، وان الوزارة وضعت آليات للتواصل مع الجميع من طلاب مدارس وجامعات وربات البيوت والصناعيين والتجار والعاملين في الزراعة وغيرهم كل في مكان عمله لإيصال رسائل توعوية في مجال حماية البيئة".
وبخصوص مراقبة صهاريج المياه العادمة المنزلية والصناعية، قال الخرابشة: إن الوزارة لديها نظام تتبع إلكتروني وبالتعاون مع الادارة الملكية لحماية البيئة التابعة للأمن العام يقوم بتتبع خط سير الصهاريج للتأكد من وصولها إلى موقع التفريغ المعتمد، ونعمل الآن على ايجاد آلية لنظام إلكتروني يحدد بالفعل ان الصهريج يفرغ حمولته فقط في الموقع المعتمد والمرخص لهذه الغاية. وحول مشكلة المقالع والمحاجر، بين الوزير أن الوزارة تعمل حاليا على تنظيم عمل تلك المقالع بحيث يتم الاستفادة من الموارد التجارية في هذه المناطق ثم اعادة تأهيلها بشكل جيد بالتعاون مع هيئة تنظيم الطاقة والمعادن.
وبخصوص النفايات الخطرة والمكب الخاص في منطقة سواقة، قال إن الوزارة تعمل مع وحدة مشاريع الشراكة بين القطاعين العام والخاص على استقطاب جهة ذات خبرة من القطاع الخاص تعمل على انشاء محطة معالجة للنفايات الطبية والخطرة للتخلص منها.
وتحدث الخرابشة حول اطلاق الوزارة للمشروع الوطني للتشجير بالتعاون مع وزارة الزراعة كشريك رئيس للمساعدة في مجالات التغير المناخي والتنوع البيئي ومكافحة التصحر.
--(بترا)