أتراك المناطق الحدودية مع سوريا يستقبلون التعزيزات العسكرية بحفاوة كبيرة

تم نشره السبت 15 شباط / فبراير 2020 11:23 صباحاً
أتراك المناطق الحدودية مع سوريا يستقبلون التعزيزات العسكرية بحفاوة كبيرة
أطفال منطقة ريحانلي بولاية هطاي يستقبلون الجيش التركي

المدينة نيوز: يستقبل أهالي القرى الحدودية في منطقة ريحانلي بولاية هطاي، وخصوصا الأطفال منهم، جنود الجيش التركي المرافق للتعزيزات العسكرية بحفاوة كبيرة، ما يساهم في تعزيز الروح المعنوية لديهم.

ويواصل الجيش التركي إرسال تعزيزات عسكرية إلى نقاط المراقبة في إدلب، والوحدات المنتشرة على الحدود مع سوريا، حيث يحظى كل رتل باهتمام كبير من أهالي المناطق التي يمر منها، وبينها حي "أوغول بينار".

ومع مرور عشرات الأرتال العسكرية من المناطق الحدودية يوميا، يواصل الأطفال الانتظار دون الاكتراث للطقس البارد، من أجل استقبال الجنود بالشكل الأمثل.

ويستقبل الأطفال؛ الجنود وبأيديهم الأعلام التركية، كما يقدمون لهم الشاي الساخن والحلويات، بينما يقابل الجنود هذا الاستقبال الحافل بالتقاط الصور التذكارية معهم، وتقديم الشوكولا لهم، كما يشاركونهم في بعض الألعاب أحيانا.

وفي لقاء مع مراسل الأناضول، قال الطفل فرقان شان وردي (11) عاما، بأن الأرتال العسكرية تمر من المنطقة بكثافة في الفترات الأخيرة.

وأضاف بأنه يحب جنود بلاده كثيرا، "إننا نخرج للطرقات لدى مرورهم من هنا، ونقدم لهم الشاي عندما يتوقفون، وأدعو الله أن يحميهم وينصرهم".

من جانبه، أعرب أحمد شان وردي (9 أعوام)، عن بالغ سعادته لدى رؤية الجنود باستمرار في المنطقة.

وأردف: "لقد قدمنا لهم الشاي، بينما قدموا هم لنا الشوكولا، إننا نحب جنودنا كثيرا، وندعو لهم ليكون النصر حليفهم".

(الأناضول)