مصر : أنجبتها عرفيًا.. أم تكسر جمجمة طفلتها وتفجر رئتيها

تم نشره الأحد 16 شباط / فبراير 2020 09:59 مساءً
مصر : أنجبتها عرفيًا.. أم تكسر جمجمة طفلتها وتفجر رئتيها
القبض على مطلوبة

المدينة نيوز :- أقدمت أم على ضرب ابنتها بوحشية، في مدينة القناطر، مما تسبّب في إصابتها بكسر في الجمجمة ونزيف في المخ، وحجزها في العناية المركزة بمستشفى «بنها» الجامعي.

وكانت بداية الواقعة عندما تلّقت مديرية أمن القليوبية إشارة من مستشفى بنها الجامعي، بوصول الطفلة «ن.أ.م»، مصابة بكسر في الجمجمة ونزيف في المخ وتهتك في الرئة، إذ حرر والدها محضرًا، يتهم فيه زوجته بتعذيب الطفلة.

وبسؤال الأم، أنكرت التهم التي نُسبَت إليها، وأكدت أنها فوجئت بالطفلة تسقط على الأرض، مغشية عليها أثناء وجودها بالمنزل، ما أسفر عن إصابتها بتلك الإصابات.

وبسؤال والد الطفلة، أكد أنه كان دائم الشجار مع زوجته، لأنها كانت دائمة التعدي على طفلتهما، وكانت تريد التخلص من الطفلة بسبب أنها أنجبتها من زواج عرفي تحول لزواج رسمي بعد ولادة الطفلة.

وأشار إلى أن الواقعة حدثت، 10 فبراير الماضي، تحديدًا عندما فوجئ باتصال من زوجته، تُخبره بسقوط الطفلة أرضا خلال تناول وجبة الغداء، فتوجه مسرعًا بها للمستشفى لعمل الفحوصات، وتبين إصابة الطفلة بعدة كسور بالجمجمة وانفجار بالرئة نتيجة تعرضها لاعتداء وحشي وضرب مبرح.

ونتيجة ما تعرّضت له الطفلة، أبلغ والدها أجهزة الأمن، وتم القبض على الأم.

وخلال تحقيقات النيابة، قالت الأم في التحقيقات إنها لم ترتكب أي جريمة تجاه الطفلة، مشيرة إلى أنها «تزوجت والد الطفلة زواجًا عرفيًا منذ 4 سنوات، وعندما أكملت طفلتهما العامين قام زوجها بإشهار زواجهما بعقد زواج رسمي، وأنجبت منه طفلا ثانيًا، عمره 7 أشهر».

قررت النيابة عرض الطفلة على الطب الشرعي وإخلاء سبيل الأم وطلب تحريات المباحث حول الواقعة.



مواضيع ساخنة اخرى