اختتام برنامج مهارات التشغيل والاندماج الاجتماعي

تم نشره الإثنين 17 شباط / فبراير 2020 11:31 مساءً
اختتام برنامج مهارات التشغيل والاندماج الاجتماعي
اختتام برنامج مهارات التشغيل والاندماج الاجتماعي

المدينة نيوز :- أكد وزير العمل نضال البطاينة أهمية مشروع "مهارات التشغيل والاندماج الاجتماعي"، في تحسين جودة وفعالية وجاذبية قطاع التدريب والتعليم المهني والتقني للوصول الى التشغيل، ومساهمته في خفض معدلات البطالة، وايجاد فرص عمل للأردنيين.
وقال وزير العمل في حفل ختام برنامج الدعم المقدم من الاتحاد الأوروبي بهدف التدريب والتعليم المهني والتقني، اليوم الاثنين، أن هذا البرنامج نفذ دعماً للمعنيين بالتدريب المهني والتقني، للمساهمة في زيادة فرص تشغيل الطلاب والمتدربين للحصول على مهارات أكثر ملاءمة وكفاءة.
وأشاد بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي في العديد من المجالات، بما في ذلك التشغيل بناءً على مذكرات التفاهم الموقعة خلال السنوات الماضية بهدف زيادة فرص التشغيل وفرص العمل للأردنيين والعمل اللائق والحماية الاجتماعية.
بدورها، بينت سفيرة الاتحاد الأوروبي ماريا هادجيثودوسيو، خلال حضورها الحفل، أهمية البرنامج الذي ساهم بتنفيذه الاتحاد الأوروبي مساهمة واضحة، لتطوير قوة عاملة تتمتع بالمهارات والمؤهلات والقدرات السلوكية اللازمة لتحقيق طموحات الأردن الاقتصادية والاجتماعية وفق بترا .
وقالت إن هذا المشروع لا يتمثل في زيادة قابلية توظيف الشباب فحسب بل في المساهمة في زيادة الاندماج الاجتماعي للنساء والشباب والأشخاص من ذوي الاعاقة، مشيرة إلى استمرارية الاتحاد الأوروبي بالدعم المطلوب ودعمهم للمشروع لضمان الاستمرارية .
يذكر أن برنامج دعم ميزانية الاتحاد الأوروبي قام بتغطية الفترة من 2015 إلى 2019، وقدم 42 مليون يورو لمؤسسات التعليم والتدريب التقني والمهني، وأصحاب المصلحة المعنية بتنفيذ إصلاح قطاع التعليم والتدريب المهني والتقني.



مواضيع ساخنة اخرى