" حرة الزرقاء " : تصدير المركبات الأعلى منذ 5 أعوام

تم نشره الخميس 20 شباط / فبراير 2020 11:36 مساءً
" حرة الزرقاء " :  تصدير المركبات الأعلى منذ 5 أعوام
مركبات

المدينة نيوز :- شهدت عملية تصدير المركبات من المنطقة الحرة بالزرقاء العام الماضي، تحسنا نسبيا هو الافضل منذ خمسة أعوام، وفق إحصائية هيئة مستثمري المناطق الحرة، والتي تشير إلى ان عدد المركبات، التي تم تصديرها خلال العام الماضي بلغ 67 الفا و 282 مركبة في الوقت الذي بلغت فيه خلال العام 2018 مايقارب 59 الفا و940 مركبة، في حين بلغت خلال 2017 حوالي 35 الفا و 110 مركبات، وفي 2016 لم تتجاوز 37 الف مركبة في حين كانت في العام 2015 مايقارب 60 الف مركبة.
ويقول أحد العاملين في مجال التخليص داخل المنطقة الحرة ياسين الحسبان، ان عملية التصدير على المركبات شهدت تحسنا خلال العام الماضي مقارنة مع الاعوام الماضية، بسبب الاستقرار النسبي في العراق وعودة الهدوء إلى سورية وفتح المعابر معهما، بيد انه اكد ان عملية تصدير المركبات لاتكفي لإحياء قطاع المركبات، والذي يشغل آلاف الأردنيين، خصوصا وان عملية التخليص لصالح السوق المحلية تراجعت خلال العام الماضي مقارنة مع الاعوام التي سبقته بالرغم من التحسن الطفيف الذي طرأ نهاية العام الماضي.
وبين الحسبان، ان اعادة فتح المعابر الحدودية مع دول الجوار ساهم وبشكل نسبي بتحسن عملية تصدير المركبات، داعيا الحكومة إلى تقديم كافة اشكال الدعم والمساعدة لقطاع المركبات، والذي ما يزال يعاني في السوق المحلي.
ويضيف ان عملية تصدير المركبات تتفاوت من شهر إلى آخر، وانها عملية مرتبطة في رغبات اسواق دول الجوار.
واشار الحسبان إلى أهمية العمل على تعزيز القطاع وتشجيعه، من خلال تحفيز عملية تصدير المركبات بتسهيل عملية التصدير، والتي تساهم في إحياء المنطقة الحرة، والتي كانت تشهد ركودا غير مسبوق بداية العام بفعل الضرائب على المركبات التي تدخل إلى السوق الاردني.
وقال نقيب أصحاب شركات ومكاتب التخليص ونقل البضائع ضيف الله أبو عاقولة، ان قرار اعادة فتح المعابر الحدودية مع الجارتين سورية والعراق، عمل وبشكل ملحوظ على تحسين علميات التصدير، قائلا ان التصدير مع الجانب العراقي يشهد تحسنا من شهر لآخر، مرجعا ذلك إلى تطور الأوضاع الأمنية ايجابيا على الطريق الدولي مع دول الجوار ، وفق بترا . 
ودعا نائب رئيس هيئة مستثمري المناطق الحرة الأسبق عطاالله الحسبان، الحكومة إلى مواصلة العمل على ايجاد حلول للمناطق الحرة، وتحفيز كافة القطاعات العاملة فيها، من خلال العمل على تعديل قانون ضريبة الدخل واستمرار تخفيض الضريبة على المركبات بكافة أنواعها، وإعداد خطة لتحديد فترة زمنية مناسبة بالمشاركة مع القطاع الخاص لتنفيذ ذلك.
وكان رئيس هيئة مستثمري المناطق الحرة الأردنية، قال انه تم إعادة تصدير نحو 67 ألف مركبة خلال العام الماضي، مشيرا إلى أن احتساب المركبات التي تم التخليص عليها خلال العام الماضي بالإضافة للمركبات المصدرة للخارج يرفع حجم المركبات إلى 99573 مركبة تم التعامل معها في حرة الزرقاء خلال العام الماضي.
وبالنسبة لقرارات الحكومة في إعادة النظر بالضريبة المفروضة على المركبات، أوضح البستنجي ان تلك الخطوة انعكست بشكل إيجابي، حيث ارتفع التخليص على مركبات “البنزين والديزل” بنسبة 56 % خلال شهر كانون الأول (ديسمبر) 2019 مقارنة مع تشرين الثاني (نوفمبر) من ذات العام.

 


مواضيع ساخنة اخرى