الداخلية المصرية تكشف ملابسات فيديو الطفل الكفيف و“تعذيب“ والديه له

تم نشره الإثنين 24 شباط / فبراير 2020 09:08 صباحاً
الداخلية المصرية تكشف ملابسات فيديو الطفل الكفيف و“تعذيب“ والديه له
تعبيرية حول ضرب طفل

المدينة نيوز: كشفت وزارة الداخلية المصرية، ملابسات انتشار مقطع فيديو على مواقع التواصل، لطفل كفيف من محافظة الشرقية يشكو من انفصال والديه عن بعضهما، وقيام والده بالتعدي عليه بصفة مستمرة، بالإضافة لرفض أمه حضانته وعدم رغبتها في إقامته معها.

وقالت الداخلية في بيان يوم الأحد، إنه ”تم التواصل مع الطفل لمعرفة حقيقة ما ذكره، وسبب وجوده في محطة القطار بمفرده، فقال إنه يريد السفر إلى محافظة القاهرة للظهور على إحدى القنوات الفضائية وعرض شكواه ، وأثناء تواجده بمحطة السكك الحديدية بأبو كبير تقابل مع أحد الأشخاص دفعه لتسجيل مقطع الفيديو المشار إليه، وتحريضه على الادعاء بسوء معاملة والديه له“.

 

 

 

وأضاف البيان أن الطفل يعيش برفقة عائلته بصورة طبيعية، حيث تم استدعاء كل من والد ووالدة الطفل وبسؤالهما عن حقيقة تعذيب نجلهمها أنكرا ذلك مؤكدين بأنه دائم الخروج من المنزل، وأن الطفل يعيش برفقة أمه منذ انفصالها عن والده.

وأشار البيان، إلى أنه تم استدعاء الشخص ”مصور الفيديو المشار إليه“، والذي قال إنه فوجىء بتواجد الطفل بمحطة قطارات أبوكبير فى وقت متأخر من الليل، وأضاف بقيامه تصوير مقطع الفيديو المشار إليه، وبثه عبر موقع التواصل الاجتماعى ”فيسبوك“ بقصد المساعدة في إعادة الطفل إلى أهليته وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو لطفل كفيف بأحد محطات القطارات بالشرقية، يشكو من تعذيب والده له من خلال التعدي عليه بالحزام والحبال، وأيضا قسوة والدته التي ترفض حضانته، مؤكدا أنه يريد العيش مع أمه ولكنها ترفض بسبب زوجها والذي سبق وهدده بمطواه، على حد قوله.



مواضيع ساخنة اخرى