فيروس كورونا يقترب من العائلة المالكة في بريطانيا

تم نشره الجمعة 28 شباط / فبراير 2020 05:39 مساءً
فيروس كورونا يقترب من العائلة المالكة في بريطانيا
الامير وليام والاميرة كيت وطفليهما

المدينة نيوز :- أصيبت العائلة المالكة في بريطانيا بالخوف من عدوى فيروس كورونا، الذي أثار حالة مع الهلع في العالم، بعد عزل التلاميذ في مدرستي الأمير جورج، والأميرة شارلوت.

وذكرت وسائل إعلام في بريطانيا، أنه تم إرسال أربعة تلاميذ في مدرسة "توماس باتريسي" في لندن إلى منازلهم لعزلهم الذاتي في انتظار نتائج اختبار فيروس كورونا.

ويدرس الأمير جورج ( 6 سنوات) وشقيقته الأميرة شارلوت ( 4 سنوات ) في المدرسة المذكورة، ولم يكن هذا الأمر ضمن تقاليد العائلة المالكة البريطانية قبل جيلين؛ حيث كان تعليم أفراد العائلة منزلياً، وبإشراف مربية مهنية محترفة.

ونقلت صحيفة " ديلي إكسبريس" عن متحدث باسم المدرسة، قوله: "مثل جميع المدارس، فإننا نتعامل بجدية شديدة مع المخاطر المحتملة المتعلقة بانتشار Covid-19 وتحقيقًا لهذه الغاية، نتبع تعليمات الحكومة بشأن الوقاية من العدوى، والتعامل مع الحالات التي يشتبه في إصابتها بالفيروس، سواء من الموظفين أو الطلاب، في حال ظهور أي أعراض عليها".

وأضاف: "لدينا حاليًا عدد قليل جدًا من الطلاب الذين تم تقييمهم وهؤلاء، وفقًا لقرار الحكومة، سيظلون في منازلهم في انتظار تلقي نتائج اختباراتهم".

وتابع: "سنحافظ على سرية الموظفين والطلاب" المشتبه في إصابتهم بالفيروس.

وكان قرار صدار بإلزام التلاميذ العائدين من عطلاتهم في شمال إيطاليا بالبقاء في منازلهم.

فيما أعلن وزير الصحة البريطاني، مات هانكوك، الأربعاء في كلمته أمام مجلس العموم، عن تسجيل 13 حالة إصابة بفيروس كورونا في بريطانيا. ولم يُخْف، إمكانية تسجيل إصابات جديدة، قائلاً: "نحن نتوقع المزيد من الحالات هنا".