مليار دولار كلفة انتاج لقاح فيروس كورونا والعقول الأردنية قادرة

تم نشره الخميس 19 آذار / مارس 2020 03:31 مساءً
مليار دولار كلفة انتاج لقاح فيروس كورونا والعقول الأردنية قادرة
لقاح فيروس كورونا

المدينة نيوز:- تقف عدة عوامل أمام المختصين الأردنيين في الطِّب؛ لمنعهم من إنتاج لقاح ومطعوم ضد فيروس كورونا المستجد، من بينها، توفير مليار دولار لإنتاجه، ومختبرات تحتوي على الدَّرجة الرَّابعة من السَّلامة العامة، وتصريح العمل عليه، حيث يدخل هذا الإنتاج ضمن صناعة الأسلحة البيولوجية شديدة الحساسية عالميًا وفق مختصين أكاديميين.
رصدت وكالة الأنباء الأردنية (بترا)، عدة بيانات عالمية حول إنتاج لقاح لفيروس كورونا المستجد، وبدء تجارب عليه، وتساءلَ أردنيون عن الكفاءات الطِّبية الأردنية، ومدى قدرتها على إجراء دراسات واختبارات وإنتاج مطعوم لذلك، خاصة مع ثبوت إصابة 56 شخصًا في المملكة حتى لحظة إعداد هذا التَّقرير، وتبين من حديث المختصين أنَّ العقول الأردنية الطِّبية جاهزة لكنَّ هناك محددات، وعناصر فنية صعبة التوفير.
تواصلت "بترا" مع كليات الطِّب في الجامعات الأردنية، ومتخصصين بعلم الأوبئة والمطاعيم والفيروسات، واستطلعت رأي أول شركة أردنية تسهم بها الحكومة في الشَّرق الأوسط بإنتاج اللقاحات الحيوانية، لمعرفة واقع انتاج اللُّقاحات البَّشرية في الأردن والبلاد العربية، ومدى الاعتماد على الذَّات في مثل هذه الجائحة التي خرجت عن سيطرة الدول كافة.
مدير مركز الأميرة هيا للتِّقانات الحيوية بجامعة العلوم والتكنولوجيا، الدكتور سعيد جرادات، أكد أنَّ إنتاج المطاعيم لا يتم بين يوم وليلة، بل يحتاج لسنة او سنتين أو أكثر، وما يحدث من مواجهة مع فيروس كورونا المستجد، هو أنَّ الدول الكبرى منحت استثناءً وتسريعًا؛ للعمل على إنتاج مطعوم، وهذا لن يكون جاهزًا قبل ثمانية أشهر.
وبين أَّنَّ العقول الأردنية والخبرات والكفاءات متوفرة في الأردن، لكنَّ هناك محددات عديدة؛ لإنتاج لقاح ومطعوم للفيروسات، أهمها أنَّ العمل مع الفيروسات في المختبرات أمر بالغ الحساسية؛ لأن التَّعامل هنا يكون مع فيروس حي، ويجب ضمان عدم خروجه في المختبرات عن السَّيطرة، ولهذا يحتاج مستودعات حاصلة على أعلى درجات السَّلامة العامة العالمية وهي الدَّرجة الرَّابعة.
ولفت إلى أنَّ المطعوم حتى لو تمَّ إنتاجه اليوم لن يتوفر بالأسواق قبل ثمانية أشهر، وأنَّ هناك عدَّة مراحل لتجربة اللقاح تصل إلى ثلاث مراحل، وفي الصِّين كانت المرحلة الثَّالثة من التجربة لأناس مصابين او غير مصابين متوفرة، وهو الأمر الذي يُسهم بتسريع إنتاج لقاح لكن ليس قبل فترة أشهر عديدة قادمة.
وشرح طريقة إنتاج اللقاح علميًا، واعتماد البعض على المادة الوراثية، وأنَّ المطعوم أو اللقاح يجب تجريبه حسب دراسة سريرية، على مراحل أولى وثانية وثالثة.
ولفت إلى أنَّ ما حصل في الصِّين من سيطرة على الفيروس كان بسبب التزام النَّاس بالتعليمات ، وليس الى إنتاجهم للقاح أوعلاج جديد، وهذا ما يجعل الحكومة الأردنية تطلب من النَّاس التزام بيوتها، حتى تستطيع السّيطرة ومنع انتشار الفيروس.
واكد أستاذ كلية الطب في جامعة العلوم والتكنولوجيا الدكتور وائل هياجنه أنَّ إنتاج لقاح للفيروس يحتاج إلى مليار دولار أولًا، وإلى تهيئة البيئة المناسبة للتعامل مع الفيروس وليس هناك نقص في الكفاءات الأردنية.
وأضاف أنَّ هناك فرقًا بين إنتاج الدَّواء واللقاح، وأنَّ الدول العربية كلها على ما يعتقد حسب قوله، ليست من الدول التي تقوم بإنتاج لقاحات بشرية أو تتعامل مع هذه القضية.
وقال مدير مركز الأمراض المعدية والمطاعيم بالجامعة الأردنية الدكتور فارس البكري إن من الصعوبة على المؤسسات الأردنية إنتاج اللقاح، والأسباب متعددة أكثرها أسباب فنية بحتة وتمويلية.
وبين أنَّ إنتاج اللقاح يحتاج إلى علماء بالمطاعيم والكيمياء الحيوية والفيروسات، وشركات تمويل كبيرة، وأنَّ إنتاج اللقاح يحتاج إلى سنوات عديدة وليست في فترة قريبة جدًّا.
وأكد المدير العام ورئيس مجلس إدارة المركز الأردني للصِّناعات البيولوجية "جوفاك" المهندس رعد عبد الدَّايم، أنَّ الأردن يمتلك المصنع الأول والوحيد في المنطقة لإنتاج اللقاحات الحيوانية، وأنَّ إنشاء مصنع للقاحات البشرية يحتاج إلى نحو 100 مليون دولار على الأقل.
وأضاف أنَّ الفرق بين إنتاج اللقاحات الحيوانية والبشرية هو أنّ مخاطر اللقاحات على البشر أعلى ولذلك المغامرة تكون أقل، بينما اللقاحات الحيوانية تكون مخاطرها قليلة والمغامرة أعلى.
وبين أنَّ المركز تُسهم به الحكومة وتمتلك 15 بالمئة منه وهو الوحيد الموجود في منطقة الشَّرق الأوسط حتى اللَّحظة.
وأكد أنَّ مصانع الأدوية في الأردن حوالي 34 مصنعًا، لا يوجد بينها مصنع لقاحات بشرية، بسبب الخطورة العالية، وهذا عكس ما عند الدول الغربية والأجنبية،والتي تقوم بهذه المغامرات وتنتج اللقاحات.
--(بترا)



مواضيع ساخنة اخرى
خطوبة الأمير نايف بن عاصم على الشريفة فرح اللهيمق خطوبة الأمير نايف بن عاصم على الشريفة فرح اللهيمق
اصابتان جديدتان بفيروس كورونا في الأردن اصابتان جديدتان بفيروس كورونا في الأردن
رفع الحجز التحفظي على اموال شركات " الطراونة " رفع الحجز التحفظي على اموال شركات " الطراونة "
الأردن  .. سيدة تعتدي جنسيا على ابنتها القاصر الأردن .. سيدة تعتدي جنسيا على ابنتها القاصر
أبو غزالة يدّعي على «سوسييتي جنرال»: احتيال وحجز أموال أبو غزالة يدّعي على «سوسييتي جنرال»: احتيال وحجز أموال
صور :عقد قران الأميرة راية بنت الحسين صور :عقد قران الأميرة راية بنت الحسين
ضبط مصنع يقوم بتزوير تواريخ انتاج مستحضرات صيدلانية ممنوعة ضبط مصنع يقوم بتزوير تواريخ انتاج مستحضرات صيدلانية ممنوعة
الملكة رانيا العبدالله والأميرة ايمان تزوران بيتي البركة والورد للسياحة المستدامة في ام قيس الملكة رانيا العبدالله والأميرة ايمان تزوران بيتي البركة والورد للسياحة المستدامة في ام قيس
"الاوقاف" تعيد مواعيد اقامة الصلاة المعتمدة سابقا وتسمح بفتح دورات المياه في المساجد بشروط "الاوقاف" تعيد مواعيد اقامة الصلاة المعتمدة سابقا وتسمح بفتح دورات المياه في المساجد بشروط
اسماء : المستفيدون من اسكان ضباط القوات المسلحة الأردنية لشهر7 اسماء : المستفيدون من اسكان ضباط القوات المسلحة الأردنية لشهر7
السلفية الجهادية في الأردن.. ركود أم تحوّل؟ السلفية الجهادية في الأردن.. ركود أم تحوّل؟
الأردن يطفئ ديونا بقيمة 2.5 مليار دولار الأردن يطفئ ديونا بقيمة 2.5 مليار دولار
ترجيح حصول الأردن على  " ختم السفر الآمن "  خلال أيام ترجيح حصول الأردن على " ختم السفر الآمن " خلال أيام
تحرير يد شخص علق في أحد أصابعه خاتم في اربد تحرير يد شخص علق في أحد أصابعه خاتم في اربد
بدء عودة 92 معلماً وعائلاتهم من الإمارات الجمعة المقبل بدء عودة 92 معلماً وعائلاتهم من الإمارات الجمعة المقبل
مصدر : الاسوارة الالكترونية  ليست بديلا عن الحجر الإلزامي للقادمين من الخارج مصدر : الاسوارة الالكترونية ليست بديلا عن الحجر الإلزامي للقادمين من الخارج