مأدبا: اغلاق 20 محلا تجاريا مخالف

تم نشره الخميس 19 آذار / مارس 2020 05:53 مساءً
مأدبا: اغلاق 20 محلا تجاريا مخالف
مبنى بلدية مادبا

المدينة نيوز :- اغلقت بلدية مأدبا بالتعاون مع لجنة الصحة والسلامة العامة في المحافظة، نحو 20 محلا تجاريا، لم تلتزم بالقرارات الحكومية لمنع انشار فيروس كورونا، منها محال لبيع مواد البناء، والخلويات، وبيع القهوة.
وقال رئيس بلدية مأدبا الكبرى المهندس احمد الازايدة لوكالة الانباء الأردنية "بترا"،إن كوادر البلدية على رأس عملهم لإدامة الرقابة على الاسواق التجارية، مشيرا إلى ان عمال الوطن في مواقعهم في مختلف شوارع المدينة وازقتها للحفاظ على نظافة المدينة.
واضاف،إن النظافة في مأدبا في احسن مستوياتها خاصة مع اغلاق المحلات التجارية الامر الذي اسهم في رفع مستوى النظافة، لافتا إلى تنفيذ البلدية حملات للتوعية والتثقيف لمنع انتشار فيروس كورونا، وتنفيذ حملات رش وتعقيم لمختلف المواقع السياحية في المدينة والشوارع الرئيسية والدوائر الحكومية والمؤسستين المدنية والعسكرية، وعبارات تصريف المياه في البلدية.
وحرصت البلدية بحسب الازايدة، على تعقيم البنوك واجهزة الصراف الآلي بمعدل مرتين في اليوم كإجراء وقائي في ظل الازدحام بعد قرار الحكومة صرف الرواتب.
وبين ان البلدية بدأت مبكرا بعمليات توزيع الكمامات وادوات التعقيم لعمال الوطن وموظفي البلدية ضمن الجهود الوطنية لمنع انتشار فايروس كورونا، كما قامت بتزويد العمال بملابس خاصة لحمايتهم من اي عدوى، كتوزيع الكمامات وقفازات الايدي لحمايتهم من العدوى.
من جانبه، بين مدير سياحة مأدبا وائل جعنيني، ان السياحة بدأت مبكرا بإجراءات الوقاية باستخدام الكمامات وادوات التعقيم لموظفيها في مختلف المواقع السياحة، لافتا إلى اغلاق جميع المواقع السياحية التزاما بقرارات الحكومة لمنع انتشار فيروس كورونا.
واضاف، إن حملات تعقيم شاملة للمواقع السياحية بالتعاون مع بلدية مأدبا الكبرى طالت المسار التراثي بوسط المدينة ، فيما رفضت فنادق المدينة استقبال النزلاء واجريت عملية تعقيم شاملة لمرافقها.
بدوره، اشاد رئيس جمعية تطوير السياحة في مأدبا سامر الطوال بالإجراءات الحكومية للوقاية من فيروس كورونا، مشيرا إلى ان الاجراءات الحكومية ضرورية رغم قساوتها على القطاع السياحي.
يشار الى ان الاجراءات الحكومية لمواجهة فايروس كورونا، رافقها تزايد الطلب على المواد الغذائية خاصة مع صرف رواتب القطاع العام مبكرا، اضافة الى استمرار حركة السوق التجاري في اسواق المدنية بشكل لافت.
--(بترا)