شفاء امرأة تسعينية من فيروس كورونا في إيطاليا..صورة

تم نشره الإثنين 23rd آذار / مارس 2020 10:32 صباحاً
شفاء امرأة تسعينية من فيروس كورونا في إيطاليا..صورة
تعافي أكبر مسنة في إيطاليا من فيروس كورونا

المدينة نيوز: على الرغم من التحذيرات المستمرة بأن كبار السن هم الفئة الأكثر تعرضا لمخاطر فيروس كورونا التاجي (كوفيد-19)، إلا أن بعض المسنين نجوا من هذه الكارثة الصحية، وكان آخرهم تعافي سيدة مسنة ميئوس من حالتها في إيطاليا الموبوءة.

ووفقا لصحيفة ديلي ميل فقد تعافت سيدة مسنة تبلغ من العمر 95 عاما وتدعى ألما كلارا كورسيني، من فيروس كورونا التاجي (كوفيد-19)، يتعد أول مريضة مسنة تتعافى من الفيروس التاجي في مقاطعة مودينا الإيطالية هذا الشهر. 
وكانت قد أصيبت الجدة ألما بفيروس كورونا في 5 مارس بعد ظهور علامات المرض عليها خلال إقامتها بالمنزل في مقاطعة بافولو الشمالية بإيطاليا. 
وأكد الطاقم الطبي أن جسم الجدة الما أظهر تفاعلا قويا وقاوم المرض تلقائيا وتم شفائها بالكامل من الفيروس التاجي الذي أودى بحياة 5476 شخصا في إيطاليا حتى الآن، وقالت الجدية ألما لصحيفة جازيتا دي مودينا الإيطالية: "نعم، نعم، أنا بخير.. الأطباء كانوا طيبين معي واعتنوا بي وسيرسلوني إلى المنزل بعد قليل"، وغادرت الجدة ألما بالفعل المستشفى وعادت إلى المنزل. 
وأشاد الطاقم الطبي بالمستشفى بصحة الجدة الإيطالية، وأن جسدها قاوم الفيروس وتمكنت من الشفاء دون الحاجة لتناول العلاج المضاد للفيروسات الذي يعطى للمريض لمساعدته على محاربة العدوى الفيروسية.
وفقًا للصحيفة الإيطالية، أصبحت السيدة كورسيني مصدر فخر للعاملين أثناء إقامتها في المستشفى التي تلقى فيها العلاج العديد من الحالات المصابة بالفيروس التاجي، خاصة وأنه سبق وأعلن الأطباء عن شفاء مسن إيطالي أيضا من الفيروس التاجي يبلغ من العمر 79 عاما، وقد تعافى بعد تناول عقار خاص بفيروس إيبولا بعد 12 يوما بالمستشفى.
 


مواضيع ساخنة اخرى