العضايلة : انخفاض أعداد الإصابات لا يعني زوال الخطر

تم نشره السبت 28 آذار / مارس 2020 08:45 مساءً
العضايلة : انخفاض أعداد الإصابات لا يعني زوال الخطر
وزير الاعلام امجد العضايلة

المدينة نيوز :- أكد وزير الدولة لشؤون الإعلام أمجد عودة العضايلة أن انخفاض عدد المصابين بفيروس كورونا المستجدّ في الأردن، لا يعني زوال الخطر أو القلق، مشدداً على أن الأمور ما زالت بحاجة إلى الحذر الشديد، وإلى التقيّد بتعليمات السلامة العامّة والوقاية، والالتزام بحظر التجوّل، والإجراءات الاحترازيّة الصارمة التي اتخذتها الحكومة.
وأشار العضايلة خلال إيجاز صحفي مشترك مع وزير الصحة الدكتور سعد جابر في المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات مساء اليوم السبت، إلى أن الكثير من دول العالم التي انتشر فيها الفيروس شهدت تبايناً في أعداد الحالات بين يوم وآخر، مبيّناً أنّ انخفاض الأعداد لهذا اليوم ليس مؤشّراً على بدء زوال هذا الوباء أو القضاء عليه.
وأضاف: نأمل أن يأتي سريعاً اليوم الذي نعلن فيه بشكل رسمي انتهاء هذا الوباء، والقضاء عليه بشكل نهائي، لتعود الحياة إلى طبيعتها، لافتاً إلى أنّ سرعة مجيء هذا اليوم تعتمد على المواطنين ووعيهم، وعلى مدى التزام الجميع بتعليمات السلامة العامّة والوقاية، وعدم مخالطة الآخرين.
وجدّد العضايلة التأكيد على أن استمرار حظر التجوّل يعتمد على مدى التزام المواطنين، الذي نأمل أن يكون التزاماً كاملاً، وعدم الخروج إلّا ضمن التعليمات والأوقات المسموح بها.
وقال: منذ بدء الأزمة، وحتّى اليوم، جسّدنا بتعاوننا ووعينا وجهودنا المشتركة معنى "الأردن الأنموذج"، الذي يريده جلالة الملك عبد الله الثاني، والذي تضع جميع مكوّناته مصلحة الوطن العليا فوق كلّ اعتبار؛ ونأمل أن نستمرّ بتجسيد هذا المفهوم حتى انتهاء الأزمة، وزال هذه الغمّة.
ولفت إلى أن الحكومة رصدت اليوم انسياباً جيّداً لوصول المواد الأساسيّة للمواطنين بعد تفعيل خدمة التوصيل، والسّماح قبل ذلك للمواطنين بشراء حاجيّاتهم سيراً على الأقدام.
وأشار إلى أنّ الحكومة لمست أيضاً انخفاضاً بحجم شكاوى المواطنين حول ارتفاع الأسعار، وعدم توفّر السلع، وتوريد المنتجات الزراعيّة، مضيفاً: "هذا يعكس بالضرورة سلامة الإجراءات التي اتخذناها".
وأكّد العضايلة أنّ فرق العمل الرسميّة ستواصل اتخاذ المزيد من الإجراءات والقرارات، وفق الملاحظات التي تردها، وبما يسهّل على جميع المواطنين التزوّد بالحاجات الأساسيّة، وتتابع الملاحظات والمقترحات أوّلاً بأوّل.
وأشار إلى الكثير من المبادرات الخلّاقة التي لا تزال ترد للحكومة والفرق الرسمية لدعم الأسر المحتاجة، وبعض الفئات التي تضرّرت جرّاء انقطاع أعمالها، مؤكّداً أنّ هذه المبادرات تعد انعكاساً حقيقيّاً لقيم المجتمع الأردني الأصيلة، وتجسيداً للتكافل بين أبنائه، معرباً عن تقديّره لجميع هذه المبادرات والقائمين عليها.
وبيّن العضايلة أنّه ولهذه الغاية، أعلنّا اليوم عن استحداث حساب في وزارة التنمية الاجتماعيّة، أطلق عليه اسم (حساب الخير)، لمساعدة الأسر العفيفة والمحتاجة، وستخصّص المبالغ لمساعدة الأسر التي انقطع مصدر دخلها نتيجة تعطّل أعمالها بسبب حظر التجوّل.
وأوضح أنّ الحساب سيقبل تبرّعات نقديّة وحوالات بنكيّة من الداخل والخارج، "وقمنا بنشر تفاصيله عبر منصّاتنا الإعلاميّة الرسميّة، ومن خلال وسائل الإعلام".
واختتم وزير الدولة لشؤون الإعلام الإيجاز بالقول: "حماكم الله، وحمى صحّتكم، وأحبّاءكم، وحفظ الوطن وقيادته، والإنسانيّة جمعاء من شرّ هذا الوباء".



مواضيع ساخنة اخرى