شطحات دنيوية في زمن كورونا

تم نشره السبت 02nd أيّار / مايو 2020 12:08 صباحاً
شطحات دنيوية في زمن كورونا
د. محمد طالب عبيدات

الحياة تتباين بين مد وجزر، وحلو ومر، وأبيض وأسود، وفرح وحزن، وهكذا، فالكل فيها يركض ويلهث صوب تحقيق أهدافه، لكننا حتماً غير مرتاحين بالمطلق إلا بالقناعة والرضا واﻹيمان، والدليل على ذلك اﻵثار الجانبية المحزنة لكثير من اﻷشياء المفرحة، ولهذا فالحياة فعلاً لا تساوي جناح بعوضة؛ وترسّخ ذلك كثيراً إبان أزمة كورونا لكثرة ما شاهدنا على مستوى العالم من فقد للأحبة والدموع التي انهمرت عليهم؛ إضافة إلى تباعد الناس وتواجد بعض الأحبّة بعيدين عن الأعين في ديار الغربة كنتيجة لعدم تمكنهم من السفر وانحباسهم في الدول التي يتواجدون فيها.

كلنا يسعى ليفرح لتخرّج فلذات أكباده وتميزهم ليرفعوا رؤوسنا عالياً، لكننا نحزن من القلب عندما نهمّ لوداعهم لمواصلة دراستهم في الخارج، فتلك هي مفارقة عجيبة غريبة! والأدهى من ذلك أنه في زمن جائحة كورونا ازدادت المسافات وصعُب اللقاء وبات ليس بالقريب لكل الناس وضمن ضوابط السلامة العامة واشتراطات المنظومة الصحية؛ وكلنا يسعى ليفرح ومن القلب لتزويج أبنائه وبناته ويكون يوم المنى للجميع، لكننا نحزن عند مغادرتهم لبيوتنا ليسكنوا في بيوتهم الزوجية، فأمل وحسرة عجيبة! وفي زمن كورونا بات حتى زواجهم ليس بالسهل لأن التجمعات ممنوعة؛ والفرح يكون محدوداً جداً لأقل من عشرة وبالتباعد قدّر الإمكان؛ وإمّا التأجيل الذي هو ليس ممدوحاً.

وكلنا يسعى ليجمع المال في سبيل الرفاه والسعادة وااستثمار باﻷبناء وغيرها، لكننا نحزن عندما نرى المال وبالاً على سلوكيات بعض اﻷبناء في حال انحرافهم لا سمح الله تعالى، فالاستثمار اﻷمثل مطلوب؛ وكذلك في زمن كورونا نلحظ أو المرضى يرون المال وبالاً عليهم إذا لم يصرفوه على وطنهم أو في أوجه الخير؛ وهنا يحضرني تصريح لشابة إيطالية والدها ملياردير توفي من فايروس كورونا وتقول أنه كان سيعطي كل ماله الذي تركه خلفه لأي كان بإمكانه أن يعطيه نَفَسَ هواء؛ ومع ذلك ذهب وترك المال خلفه ولم يسعفه في شيء؛ وكلنا يسعى ليكون في أعلى المناصب وأرقاها لمآرب عدة، لكننا نتمنى أن لا نصعد بالمراتب في حال حسد وظلم وحقد البعض ممن في مجتمعنا، فالطموحات مشروعة لكنها ممزوجة بالحسرة! وفي زمن كورونا هذه الآهات والحسرات ربما خفّت أو تراجعت قليلاً لأن الناس ليست قلقة ببعض بسبب الأنانية المفرطة بحبها لذاتها خوفاً من مرضها أو وصولها لدرجة صحية غير مرضية؛ ولذلك الكل مهتم بنفسه. لضمان تجاوزه هذه الأزمة بسلام.

وكلنا يأمل بحياة رغدة وسعيدة لوالديه ويفديهم بالمهج واﻷرواح، بيد أننا لا نستطيع أن نقدم أو نؤخر لهم عند مرضهم أو دنوِّ أجلهم، فالصحة والحياة بيد الله تعالى! ولهذا ففي زمن جائحة كورونا حتى زيارات الوالدين لا تتم خوفاً عليهم وخوفاً منهم، فالكل لا يريد أن ينقل الفايروس ولا ينتقل إليه؛ ولذلك فالتباعد الاجتماعي والمسافات الآمنة تطبّق حتى على أعز الناس وهم والدينا الذين نفديهم بالمُهج والأرواح.   

وكلنا يسابق الزمن للحصول على مكاسب دنيوية لا تقدم ولا تؤخر مع مرور الزمن، لكننا ننسى أن الزمن الذي يمر هو من أعمارنا، فلا نكسب ما نسعى إليه ولا أعمارنا! وفي زمان كورونا يزداد هذا الشعور حيث الخوف عند الناس من العدوى وانتشار الفايروس في ظل الحديث عن موجات مرتدّة للفايروس في بعض الدول التي لم تكتسب المناعة الكافية ولم تصل للذروة المطلوبة  وفق الإحصائيات والنماذج الرياضية المُثبتة؛ والقائمة تطول بمزيد من اﻷمثلة التي تؤشر لثنائيات متناقضة كالفرح والحزن، والسعادة والتعاسة، واﻷبيض واﻷسود، والموت والحياة؛ والمرض والصحة؛ والفايروس والبكتيريا؛ وغيرها.

وأخيراً؛ في زمن جائحة كورونا وكثرة المصائب والويلات خلالها في بعض دول العالم فالحياة تجعل في القلب غصة، فهي تمثل الورد والشوك في ذات الوقت، وتمثل الفرح والحزن، واﻵثار الجانبية للسعادة حتما فيها جوانب معتمة، والمطلوب أن نعيش لحظة الفرح دون الالتفات للحزن لغايات أن نحصل على القناعة والرضا ونكون أسعد الناس.

 

- وزير الأشغال العامة والإسكان الأسبق

- رئيس جامعة جدارا

الدستور 



مواضيع ساخنة اخرى
وفاة أردنيين بظروف غامضة في قبرص التركية وفاة أردنيين بظروف غامضة في قبرص التركية
انخفاض اسعار الذهب في الاردن انخفاض اسعار الذهب في الاردن
العضايلة : إذا سجل أكثر من 10 إصابات على مدى أسبوع سنعود للحظر العضايلة : إذا سجل أكثر من 10 إصابات على مدى أسبوع سنعود للحظر
استقبال 390 أردنيا قادمين بحرا من مصر السبت استقبال 390 أردنيا قادمين بحرا من مصر السبت
جابر : هكذا سيكون السفر من والى الاردن في المرحلة القادمة جابر : هكذا سيكون السفر من والى الاردن في المرحلة القادمة
البطاينة: سأكون بالمرصاد لمن يتجرأ على حقوق الأردنيين البطاينة: سأكون بالمرصاد لمن يتجرأ على حقوق الأردنيين
العضايلة : المرحلة المقبلة ستشمل فتح المدارس والجامعات العضايلة : المرحلة المقبلة ستشمل فتح المدارس والجامعات
مواعيد زيارة أهالي المنتفعين في مراكز ودور الايواء مواعيد زيارة أهالي المنتفعين في مراكز ودور الايواء
8 اصابات جديدة بفيروس كورونا و 5 حالات شفاء في الأردن 8 اصابات جديدة بفيروس كورونا و 5 حالات شفاء في الأردن
وزير الصحة : معايير السفر في المرحلة المقبلة ستكون حسب تشابه الوضع الوبائي وزير الصحة : معايير السفر في المرحلة المقبلة ستكون حسب تشابه الوضع الوبائي
المجلس القضائي ينفي وجود 44 حدثا في دور الاحداث لمخالفتهم اوامر الدفاع المجلس القضائي ينفي وجود 44 حدثا في دور الاحداث لمخالفتهم اوامر الدفاع
تفاصيل مصفوفة التعامل مع كورونا تفاصيل مصفوفة التعامل مع كورونا
السماح بالتجمعات الاجتماعية  لغاية 20 شخصا السماح بالتجمعات الاجتماعية لغاية 20 شخصا
القطاعات والانشطة التي ستستمر بالتوقف في ظل كورونا القطاعات والانشطة التي ستستمر بالتوقف في ظل كورونا
فتح المساجد والحضانات والمطاعم والفنادق الأسبوع المقبل فتح المساجد والحضانات والمطاعم والفنادق الأسبوع المقبل
فتح المساجد والكنائس لكل الصلاوات السبت المقبل فتح المساجد والكنائس لكل الصلاوات السبت المقبل