اليمن.. أزمة صحية في عدن جراء غلق مستشفيات رئيسية

تم نشره السبت 02nd أيّار / مايو 2020 09:53 مساءً
اليمن.. أزمة صحية في عدن جراء غلق مستشفيات رئيسية
مستشفى في اليمن - ارشيفية

المدينة نيوز :- يواجه سكان العاصمة اليمنية المؤقتة عدن جنوبي البلاد نقصا في المرافق الصحية، إثر إغلاق 3 مستشفيات رئيسية أبوابها خشية تداعيات فيروس كورونا.

جاء الإغلاق، بحسب سكان محليين ووسائل إعلام، عقب إعلان الحكومة، الخميس، تسجيل وفاتين بالفيروس في عدن، من بين 5 إصابات مسجلة بالمحافظة.

وقال سكان محليون، في أحاديث منفصلة مع الأناضول، إن 3 مستشفيات خاصة رئيسية في عدن أغلقت أبوابها منذ الخميس، وامتنعت عن استقبال حالات مرضية مختلفة.

وتعد المستشفيات الثلاثة من أكبر المراكز الصحية في عدن، وتتواجد فيها طواقم طبية أجنبية، فضلا عن عشرات الأطباء اليمنيين المتخصصين، وتستقبل يوميا أعدادا كبيرة من المرضى، بحسب مراسل الأناضول.

وأعربت المصادر ذاتها عن امتعاضها الشديد من ذلك الإجراء، الذي سبب نقصا في المرافق الصحية بالمحافظة، داعية وزارة الصحة إلى التدخل.

ووفق الموقع الإلكتروني المحلي "عدن الغد"، "استقبلت عدد من المقابر في مدينة عدن الجمعة فقط أكثر من 16 شخصا توفوا متأثرين بأمراض الحميات (لم تحدد) التي تعصف بالمدينة منذ أكثر من أسبوع".

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من وزارة الصحة أو المستشفيات المغلقة، بشأن سبب الإغلاق أو انتشار الأمراض.

غير أن طبيبا يعمل بأحد تلك المستشفيات، قال للأناضول، مفضلا عدم ذكر اسمه، إن قرار الإغلاق جاء خوفا من تفشي كورونا بين الأطباء والمرضى.

وتعاني البلاد تدهورا حادا في القطاع الصحي، في ظل حرب مستمرة للعام السادس بين الحكومة وجماعة الحوثي.

وفي 10 أبريل/ نيسان الماضي، أعلن اليمن تسجيل أول إصابة بكورونا في محافظة حضرموت (شرق).

وحتى اليوم، بلغ إجمالي الإصابات المكتشفة 10، منها وفاتان وحالة تعاف.

الاناضول 



مواضيع ساخنة اخرى