مهن رمضانية في غزة... كورونا "زاد الطين بلة" (تقرير)

تم نشره الإثنين 04 أيّار / مايو 2020 12:07 مساءً
مهن رمضانية في غزة... كورونا "زاد الطين بلة" (تقرير)
مخبز

المدينة نيوز :- تهب رياح شهر رمضان هذا العام على غزة، بما لا تشتهيه نفوس الباعة وأصحاب المهن الرمضانية، الذين ينتظرون "الشهر" من السنة للأخرى، كي يتمكنوا من افتتاح بسطاتهم المتواضعة، التي يبيعون عليها الحلوى والمخللات والألعاب والأصناف الأخرى.

في شارع "فهمي بيك" الذي يكتظ بالبسطات، وسط مدينة غزة، كانت حركة الناس بأحد أيام الشهر ضعيفة، بينما كان الباعة ينشغلون في تجهيز الأكلات والبضائع لعرضها أمام الجمهور ، وفق "الاناضول" .

يقول المسن حسن المصري الذي يعمل في بيع حلوى "القطائف الرمضانية"، إن "أزمة كورونا، واشتداد سوء الأوضاع الاقتصادية للناس، دمرت موسم رمضان الحالي، فكثيرون يأتون للسوق للمشاهدة فقط".

"أصبح من النادر اقتراب الزبائن من البسطات للشراء"، قالها الرجل الذي يعمل هو وأبناؤه وأحفاده في هذه المهنة التي ورثها عن عائلتها منذ حوالي 50 عاماً.

وأضاف في حديث للأناضول: "القطائف، هي من أشهر الحلويات في رمضان لدى أهل غزة، ولم أتوقع أن يتأثر بيعها في مرحلة ما، لكن ذلك حصل للأسف، فالمواطن الذي كان يشتريها يومياً، صار حالياً يشتريها أسبوعياً وبكمية أقل".

وأوضح أن أصحاب المهن الرمضانية بشكل عام، كانوا من أكثر المتأثرين بظروف انتشار فيروس كورونا، والإجراءات الاحترازية التي ارتبطت به، وشملت منع التجمعات وإغلاق بعض الأسواق، وذلك لأن عملهم موسمي ومن الصعب تعويض خسائرهم في الفترات القادمة.

ووصل عدد المصابين بالفيروس في أراضي السلطة الفلسطينية (الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس) إلى 520 حالة، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية.

** ندرة في البضائع

على بسطة صغيرة يبيع عليها بعضاً من ألعاب الأطفال والفوانيس، ينشغل الشاب محمد الكتناني، في المناداة على الزبائن بعبارات تحفيزية تدفعهم إلى الشراء، حيث يعلو صوته مردداً "فرح ابنك ببلاش"، "اشتروا من عنا بتكسبوا".

وفي حديث للأناضول يقول: "عمري 30 عاماً، وحتّى هذا الوقت لم أحظً بفرصة عمل جيدة، وعملي الوحيد هو هذه البسطة، التي أحصّل من خلال البيع عليها دولارات قليلة يومياً، وموسم رمضان بالنسبة لي هو فرصة، لتحقيق ربح أكبر، وذلك لأنّ الناس يقبلون على الشراء فيه بشكلٍ كبير".

ويوضح الكتناني أنّ أزمة كورونا الحالية، ضربت أسواق قطاع غزة، التي تعاني بالأساس من الحصار والفقر وضعف الحركة الشرائية.

ويضيف: "المواطنون لا يشترون إلّا الحاجيات الأساسية، بسبب ضيق الحال وخوفهم من القادم".

وعن الحركة العامّة للناس خلال شهر رمضان الحالي، يشير الشاب بعد أن انتهى من محاورة أحد الزبائن، إلى أنّ حركة المواطنين في السوق شبه اعتيادية من ناحية الكثافة، لكنها ليست كذلك من حيث القوة الشرائية.

ويروي أنّه اعتاد على شراء بضائعه من التجار، الذين يتنقلون عبر المعابر لجلبها من الصين ومصر، ومع اشتداد أزمة كورونا وإغلاق المعابر، أصبح من النادر وصول البضائع للقطاع، وهذا الأمر أدخلهم في تحدٍّ جديد.

** حركة ضعيفة

حسن أبو عاصي، يقف خلف عربة صغيرة داخل شارع "فهي بيك"، وينشغل في إعداد الفلافل "المحشوة"، وتعتبر من بين أصناف المقبلات التي تحرص معظم الأسر الغزية، على تواجدها على موائدها خلال أيام شهر رمضان المبارك.

الحالة التجارية بالنسبة لأبو عاصي، لم تكن هذا العام كما في السنوات الماضية، فالأوقات التالية لصلاة العصر، كما يوضح، كانت الذروة في السابق، أما اليوم فأضحت مثل الأوقات الأخرى، ولا يتدفق فيها الناس بكثرة لشراء المقبلات والقطائف.

المواطن إبراهيم إسليم، الذي كان يتجول بين البسطات برفقة ابنه معاذ البالغ من العمر (9 سنوات)، قال إنّ قدومه اليوم للسوق، جاء لشراء بعض الحاجيات الأساسية، وهو يحاول الابتعاد عن شراء ما هو غير ضروري.

ويعتقد سليم، أن القادم مجهول، وما يحصله اليوم من مال، سيكون من الصعب تحصيله مستقبلاً، إذا ما اشتدت أزمة كورونا.

ويعاني قطاع غزة، من أوضاع معيشية قاسية، بفعل الحصار، وبحسب الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني (حكومي) تبلغ نسبة البطالة في قطاع غزة (حسب بيان صدر في سبتمبر/أيلول 2019) 45 بالمئة.

لكن اللجنة الشعبية الفلسطينية لكسر الحصار عن قطاع غزة (غير حكومية) تقول إن النسبة الحقيقية للبطالة بغزة، تفوق 60 بالمئة.



مواضيع ساخنة اخرى
دراسة إحالة الموظفين للتقاعد لمن بلغت خدماتهم (28) سنة وأكثر .. وثيقة دراسة إحالة الموظفين للتقاعد لمن بلغت خدماتهم (28) سنة وأكثر .. وثيقة
عبيدات : فيروس كورونا يسبب جلطات دماغية و في القلب عبيدات : فيروس كورونا يسبب جلطات دماغية و في القلب
توقع رفع اسعار البنزين بسبب عدم تحوط الحكومه! توقع رفع اسعار البنزين بسبب عدم تحوط الحكومه!
رئاسة الوزراء :  لا قرار بفتح قطاعات جديدة في الاردن وربما  يعلن الاربعاء رئاسة الوزراء : لا قرار بفتح قطاعات جديدة في الاردن وربما يعلن الاربعاء
"سائق المفرق" تسبب بنقل عدوى كورونا لأكثر من 100 شخص "سائق المفرق" تسبب بنقل عدوى كورونا لأكثر من 100 شخص
الأردن يبحث حلولا لعودة قطاع الطيران تدريجيا الأردن يبحث حلولا لعودة قطاع الطيران تدريجيا
3 إصابات جديدة بكورونا في الأردن 3 إصابات جديدة بكورونا في الأردن
جمعية المهندسين الوراثيين الأردنية : لقاح أردني لكورونا جمعية المهندسين الوراثيين الأردنية : لقاح أردني لكورونا
العضايلة : المناسبات لا أعتقد ستعود كما السابق .. وعادات الناس ستتغير العضايلة : المناسبات لا أعتقد ستعود كما السابق .. وعادات الناس ستتغير
اردني يشارك و يتأهل في برنامج Britain's Got Talent ... بالفيديو اردني يشارك و يتأهل في برنامج Britain's Got Talent ... بالفيديو
الأردن يفوز بلقب الدولة ذات النهج الأمثل في احتواء كورونا الأردن يفوز بلقب الدولة ذات النهج الأمثل في احتواء كورونا
اعتداء جديد على “الديسي” يوقف الضخ لمناطق في عمان والزرقاء والشمال اعتداء جديد على “الديسي” يوقف الضخ لمناطق في عمان والزرقاء والشمال
البحث عن ناشر فيديو لمشاجرة في دولة مجاورة على انه بالأردن البحث عن ناشر فيديو لمشاجرة في دولة مجاورة على انه بالأردن
نتائج التحقيق بوفاة طفلة بالزرقاء نتائج التحقيق بوفاة طفلة بالزرقاء
الرزاز : مشهد الطفلة المتوفاة وأبيها المكلوم يدمي القلب الرزاز : مشهد الطفلة المتوفاة وأبيها المكلوم يدمي القلب
وفاة سيدة “تفحما” وإصابة ابنها ورجل دفاع مدني بحريق في مادبا وفاة سيدة “تفحما” وإصابة ابنها ورجل دفاع مدني بحريق في مادبا