زواتي تطلع على سير العمل بمركز المراقبة والتحكم بشركة الكهرباء الوطنية

تم نشره السبت 30 أيّار / مايو 2020 01:10 مساءً
زواتي تطلع على سير العمل بمركز المراقبة والتحكم بشركة الكهرباء الوطنية
وزيرة الطاقة والثروة المعدنية المهندسة هالة زواتي - ارشيف المدينة نيوز

المدينة نيوز:- -اطلعت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية المهندسة هالة زواتي على سير العمل بمركز المراقبة والتحكم في شركة الكهرباء الوطنية المناط به ادارة النظام الكهربائي في المملكة بفاعلية وتأمين تزويد الكهرباء للمستهلكين على مدار الساعة وبأفضل المواصفات والمقاييس العالمية.
واكدت زواتي خلال لقاء مدير عام شركة الكهرباء الوطنية المهندس امجد الرواشدة والعاملين في المركز، أهمية الدور الذي يطلع به المركز بالحفاظ على توافرية واستقرارية النظام الكهربائي ولاسيما بظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها المملكة بسبب جائحة كورونا والتي أثرت بشكل كبير على استهلاك القطاعات الانتاجية من الطاقة الكهربائية الامر الذي انعكس سلباً على استقرارية النظام الكهربائي.
وقالت ان قطاع الكهرباء واجه خلال الفترة الماضية تحديات عديدة الا انه شكل علامة فارقة خلال هذه الظروف الاستثنائية واثبت فاعلية سلسلة التزويد المعتمدة والقائمة على قاعدة راسخة من المهنية وجودة الأداء.
واشادت زواتي بجهود العاملين بالشركة التي تمثل العصب الرئيس لقطاع الكهرباء في المملكة، مؤكدة ضرورة الحفاظ على جاهزية عالية لضمان ديمومة تزويد المواطنين بالكهرباء.
واستمعت الوزيرة والمهندس الرواشدة الى ايجاز حول ظروف عمل الشركة منذ بدء ازمة كورونا وكيف تعاملت مع التحديات الناجمة عنها، اضافة الى ايجاز حول استعدادات الشركة لمواجهة احمال الصيف.
وقال الرواشدة ان جائحة كورونا شكلت امتحاناً حقيقياً لقدرات شركة الكهرباء والتي اثبتت جاهزيتها العالية وقدرة كوادرها في التعامل مع جميع التحديات والمشاكل الفنية التي واجهها النظام الكهربائي نتيجة انخفاض الأحمال الى الحدود الحرجة وتباطؤ نموها ما اثر على استقرارية التردد والفولتية للشبكة، اضافة الى زيادة نسبة مشاركة الطاقة المتجددة غير المتحكم فيها في خليط الطاقة وهذا كان من شأنه ان يضع النظام الكهربائي في وضع حرج وعرضة للانقطاع الكامل.
واكد ان الالية التي عملت بموجبها الشركة خلال الفترة الماضية سواء على مستوى التوليد او النقل اثبتت جاهزية عالية وتأهيلا مميزاً لكوادر الشركة التي واصلت الليل بالنهار للمحافظة على استقرارية النظام الكهربائي وديمومة تزويد المستهلكين.
وفيما يتعلق بأحمال الصيف، قال الرواشدة ان الشركة استعدت لمواجهة الاحمال من خلال تنفيذ برامج الصيانة اللازمة لضمان جودة الأداء في قطاعي التوليد والنقل خلال فصل الصيف.
وتتولى شركة الكهرباء الوطنية المملوكة للحكومة مهام تشغيل النظام الكهربائي وامتلاك شبكة النقل وشراء الطاقة الكهربائية لبيعها لشركات التوزيع وتوفير الوقود اللازم لتشغيل محطات التوليد.
-- (بترا)