الجيش الليبي يكبد حفتر خسائر جديدة ويتقدم قرب مطار طرابلس

تم نشره الأحد 31st أيّار / مايو 2020 12:16 صباحاً
الجيش الليبي يكبد حفتر خسائر جديدة ويتقدم قرب مطار طرابلس
سيطر عناصر بالجيش الليبي على سيارتين مسلحتين تابعتين لقوات حفتر

المدينة نيوز :- كبّد الجيش الليبي الموالي لحكومة "الوفاق"، السبت، قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر خسائر جديدة في محاورة قريبة من العاصمة طرابلس، مؤكدا إحراز تقدمات "قوية".

وقال الجيش الليبي في بيان نشرته صفحة "عملية بركان الغضب" بموقع "فيسبوك"، إن "أبطال لواء المحجوب التابع لقوات المنطقة العسكرية الوسطى، تقدموا بقوة في محور الرملة ومحيط مطار طرابلس"، لافتا إلى أنه تم السيطرة على سيارتين مسلحتين.

وأشار البيان إلى أنه جرى تدمير 6 سيارات مسلحة أخرى، إلى جانب انتشال عدد من جثث عناصر حفتر، بعد هروب المليشيات التابعة له في هذه المحاور.

وتواصل قوات حفتر تكبد خسائر فادحة، جراء تلقيها ضربات قاسية في كافة مدن الساحل الغربي وصولا إلى الحدود مع تونس، إضافة إلى قاعدة "الوطية" الاستراتيجية (غربا)، وبلدتي بدر وتيجي، ومدينة الأصابعة بالجبل الغربي (جنوب غربي طرابلس).

وفي الفترة ما بين 22 و24 أيار/ مايو الجاري، تمكن أفراد الجيش الليبي، وبعملية خاطفة، من استعادة السيطرة على معسكرات اليرموك وحمزة وتكبالي العسكرية، التي كانت خاضعة لسيطرة مليشيات حفتر.

وتبرز الأهمية الاستراتيجية لهذه المعسكرات في أنها كانت تشكل منطلقًا لمليشيات حفتر في قصف العاصمة طرابلس، اعتبارًا من كانون الثاني/ يناير الماضي، حيث أصيب وقتل المئات من المدنيين، معظمهم من النساء والأطفال، جراء تلك الهجمات.

عربي 21