السفير الاذربيجاني يشيد بإجراءات الأردن الوقائية لمواجهة أزمة كورونا

تم نشره الإثنين 08 حزيران / يونيو 2020 03:47 مساءً
السفير الاذربيجاني يشيد بإجراءات الأردن الوقائية لمواجهة أزمة كورونا
علم الاردن

المدينة نيوز:- أشاد السفير الاذربيجاني في عمان راسم رضاييف بالقرارات، التي اتخذها الأردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ومتابعته لمواجهة أزمة كورونا التي وصفها بـ "المثالية".
وأضاف: إننا في أذربيجان ننظر بعين الفخر والإعجاب إلى القيادة الهاشمية التاريخية، التي قادت الأردن الى منجزات حضارية في مختلف نواحي الحياة رغم جميع التحديات التي تواجه المنطقة، والتي تصب جميعها في قلب هذا البلد الكريم المعطاء ، مشيدا بسياسته الخارجية، التي تقوم على أساس الاعتراف بالحقوق ومبادئ احترام سيادة الدول ، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية لكل دولة.
وأشار رضاييف، في لقاء صحافي بمناسبة العيد الوطني لبلاده، إلى أن العلاقات بين البلدين الشقيقين تستمر وتتزايد بقوة ومتانة، وتخطو خطوات واسعة بفضل العلاقات الطيبة وروابط الصداقة والأخوة، التي تجمع قادة البلدين، والارث الثقافي والروابط التاريخية الحضارية والدينية المشتركة بين البلدين والتفاهم على مختلف القضايا المحلية والدولية.
وبين أن اللجنة الحكومية المشتركة سوف تعقد رابع اجتماعاتها في باكو لبحث التعاون وإزالة العقبات، التي تحد من زيادة حركة التبادل التجاري وتشجيع الاستثمارات المتبادلة ودعم اللقاءات الثنائية بين ممثلي القطاع الخاص في كلا الجانبين وتفعيل 40 اتفاقية موقعة بين البلدين في مجالات التعاون المشترك .
ولفت رضاييف إلى أن الجانبين يسعيان لتشجيع الشركات الأذرية للاستثمار في مجال التنقيب عن النفط والغاز في الأردن في إطار اتفاقات تقاسم الإنتاج، إضافة الى بحث إمكانية استيراد الغاز الطبيعي .
وأشار إلى أن عدد السياح الأردنيين إلى أذربيجان ارتفع عدة أضعاف، خلال اخر ثلاث سنوات ماضية وهناك فرص حقيقية مستقبلية، وخلال زيارة الملك عبدالله الثاني الى جمهورية أذربيجان أخيرا جرى بحث تسيير خط جوي بين عمان وباكو ، وكان من المفترض أن يجري تسيير الرحلات ما بين عمان وباكو نهاية شهر أيار من العام الجاري، بمعدل رحلتين أسبوعيا بطائرة من طراز(إمبراير 190) التابعة لشركة الخطوط الجوية "بوتا"، ولكن بسبب انتشار وباء كورونا فقد تأجل موعد تشغيل هذا الخط .
وقال رضاييف إن زيارة الملك عبدالله الثاني إلى اذربيجان نهاية العام الماضي، شكلت أهمية كبيرة في مسار التعاون الثنائي وتعزيز العلاقات الثنائية والتنسيق المشترك حول القضايا الدولية الراهنة ، كما ركزت على توسيع آفاق التعاون بين البلدين في المجالات الاقتصادية والاستثمارية والسياحية والصناعات الدفاعية وزيادة التبادل التجاري، إضافة إلى البناء على الاتفاقات المبرمة بينهما، وجرى تأكيد ضرورة إدامة التنسيق بين البلدين، بما يخدم مصالحهما المشتركة والتركيز على العمل لتحسين مجالات الاقتصاد وقد كانت الأهم لما استجد من قضايا عديدة على المستوى الدولي والاقليمي والتعاون الثنائي.
وأكد رضاييف أهمية دور ورؤية الملك عبدالله الثاني في توضيح الصورة الحقيقية للإسلام، التي تعتبر أولوية كدين للتسامح والوسطية ونبذ الإرهاب والتطرف، وهو ما أكدت عليه "رسالة عمان"، التي باتت معروفة على نطاق عالمي واسع بفضل الجهود الشخصية لجلالته، كما أطلق جلالته حملة عالمية تتضمن حوارات شملت مختلف دول العالم من غربه إلى شرقه وشارك في ترسيخ الشفافية والمساءلة في العمل العام. كما أكد أنه يوجد توافق تام بين أذربيجان والاردن على الصعيد السياسي في المواقف ووجهات النظر بين البلدين الشقيقين حيال مختلف القضايا الاقليمية والدولية ، وأهمها موقف أذربيجان، الذي ينسجم مع الموقف الأردني تجاه الصراع الفلسطيني الاسرائيلي ، بضرورة إنهائه على أساس حل الدولتين، بما يفضي إلى قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.
وأضاف أن حكومة أذربيجان تثمن وتقدر المواقف الثابتة للأردن في إطار المنظمات الدولية ومنظمة التعاون الاسلامي، الداعمة لخيار المفاوضات وإنهاء النزاع الدائر منذ سنوات في أقليم ناغورنو كارباغ الاذربيجاني ، ونعرب "عن أملنا في التوصل إلى حل عادل لهذا النزاع، يضمن وحدة وسلامة الأراضي الاذربيجانية وعودة اللاجئين إلى ديارهم".
وعبر السفير عن تهنئته للأردن ملكا وحكومة وشعبا بيوم الاستقلال الرابع والسبعين ، الذي يتزامن مع احتفالات اذربيجان باليوم الوطني.
-- (بترا)