تنبيه.. أمراض مرتبطة بحرارة الصيف

تم نشره السبت 13 حزيران / يونيو 2020 12:25 صباحاً
تنبيه.. أمراض مرتبطة بحرارة الصيف

المدينة نيوز :- الأجواء الحارة والرطبة ليست مزعجة فحسب، وإنما يمكن أن تمثل خطورة على الصحة العامة للإنسان أيضاً، فبحسب الإحصائيات يموت أكثر من 600 أمريكي كل عام بسبب ضربات الشمس فقط، وهذا يجعل من الضروري التعرف على بعض الأمراض المرتبطة بالحرارة وكيفية الوقاية منها. فيما يلي بعض الأمراض المرتبطة بدرجات الحرارة المرتفعة، وأعراضها وطرق الوقاية منها، بحسب ما ورد في موقع إم إس إن الإلكتروني: الطفح الحراري يحدث الطفح الحراري عند حبس العرق تحت الجلد نتيجة انسداد قنوات العرق. عادةً ما تظهر على شكل نتوءات صغيرة حمراء أو وردية، ويمكن أن تبدو مثل لدغات الحشرات أو البثور. هناك ثلاثة أنواع مختلفة لطفح الحرارة، جميعها ذات أعراض مختلفة قليلاً. من المرجح أن يعاني الأطفال حديثو الولادة من الطفح الحراري، لأن قنوات العرق لديهم صغيرة ولا يمكنها تنظيم درجة حرارة الجسم. ومع ذلك، لا يوجد خطر كبير إذا كنت أنت أو طفلك مصاباً بطفح حراري، إذ يعتبر الأطباء أنها حالة غير خطيرة وعادة ما تختفي في غضون ساعات أو أيام. التشنجات الحرارية

 

التشنجات الحرارية هي تشنجات عضلية لا إرادية تحدث من ممارسة الرياضة في الظروف الحارة والرطبة. عندما تمارس التمارين الرياضية في حرارة شديدة، ستتعرق أكثر من المعتاد. ونتيجة لذلك، سيفقد جسمك السوائل والشوارد بسرعة أكبر، مما يزيد من احتمالية حدوث تقلصات في العضلات.

إذا لاحظت عضلاتك تتقلص في الحرارة، يجب عليك التوقف عن ممارسة الرياضة على الفور والراحة في الظل أو تكييف الهواء. الإرهاق الحراري يكون الإرهاق الحراري أكثر حدة قليلاً، وقد تشعر بأعراض في جميع أنحاء الجسم. الأعراض الرئيسية للإرهاق الحراري هي: التعرق الشديد، النبض السريع، والرطوبة في الجلد، والغثيان، والدوار، وضيق في التنفس. إذا واصلت تعريض نفسك للحرارة مع هذه الأعراض، فقد تتطور بسرعة إلى ضربة شمس. ضربة الشمس

ضربة الشمس هي أشد أشكال الأمراض المتعلقة بارتفاع درجة الحرارة. تتميز بعاملين رئيسيين: درجة حرارة الجسم تتجاوز 40 درجة مئوية، وخلل في الجهاز العصبي المركزي. نتيجة لذلك، تكون أعراض ضربة الشمس خطيرة للغاية، ويمكن أن تشمل الارتباك الذهني، أو حتى فقدان الوعي. إذا كنت تعاني أنت أو أي شخص تعرفه من ضربة شمس، يجب الحصول على الرعاية الطبية الفورية، لأن ضربة الشمس يمكن أن تتسبب في تلف الأعضاء الحيوية أو الوفاة. ومع ذلك، قبل حدوث ضربة الشمس، هناك عدد من العلاجات التي يجب عليك استخدامها لخفض درجة حرارة جسمك وتهدئة نفسك: - ابتعد عن الحرارة إذا بدأت تشعر بأي أعراض، فتأكد من مكوثك في الظل أو في مكان ما به تكييف هواء، لأن البقاء في الشمس سيجعل أعراضك أكثر سوءاً. - خذ قسطا من الراحة توقف عن أي نشاط بدني على الفور، وخذ استراحة في ظروف أكثر برودة. إذا واصلت العمل أو ممارسة الرياضة، فلن يتمكن جسمك من خفض درجة حرارته. - تأكد من ترطيب جسمك لعلاج تقلصات الحرارة أو الإرهاق الحراري، تحتاج إلى تجديد السوائل المفقودة من خلال التعرق بمياه الشرب. يمكنك أيضاً تجربة المشروبات الرياضية لاستبدال الشوارد وتحسين الترطيب. - ضع الماء البارد على بشرتك

تعد المياه الباردة من أسرع الطرق لخفض درجة حرارة جسمك. على سبيل المثال، يمكنك أخذ حمام بارد أو دش، أو حتى رش نفسك بخرطوم الحديقة. ويمكن أن يساعدك استخدام الأقمشة الرطبة على جسمك على التبريد، وكذلك تقليل أي تهيج للجلد من الطفح الحراري. - ارتداء ملابس فضفاضة يمكن للملابس الضيقة أن تحجز الحرارة وتجعل من الصعب على جسمك تبريد نفسه، لذا فإن الأقمشة الخفيفة والملابس الفضفاضة هي الأفضل دائماً. يمكن أن تساعد إزالة أي ملابس غير ضرورية بشرتك على التنفس وتخفيف الطفح الحراري.