وادي ويدعة في الكرك وجهة للسياحة العلاجية والاستجمام والمغامرات

تم نشره الأحد 14 حزيران / يونيو 2020 12:16 مساءً
وادي ويدعة في الكرك وجهة للسياحة العلاجية والاستجمام والمغامرات
وادي ويدعة

المدينة نيوز:- يشكل وادي ويدعة الوقع إلى الغرب من محافظة الكرك، وتحديدا بالجهة الجنوبية لمنطقة الخرزة، وجهة للسياحة العلاجية والاستجمام والمغامرات.
ويتميز الوادي بدوام جريان مياهه المستخدمة في ري المحاصيل الزراعية في غور الذراع، عبر برك وسدود تحويلية، وتنتشر على طول مجراه الاشجار الحرجية كالنخيل البري والطرفا والدفلى، والحشائش المختلفة التي تضفي على المكان طابعا جماليا خلابا، ناهيك عن بركة المياه المعدنية ذات الحرارة العالية التي تستخدم لغايات العلاج. " يعتبر وادي ويدعة من الأودية السياحية المهمة في الكرك، حيث يرتاده السياح خاصة في فصلي الربيع والصيف للاستمتاع بجمال الطبيعة، وممارسة سياحة المغامرات والسياحة العلاجية"، يقول الباحث الدكتور عواد النواصرة لوكالة الانباء الاردنية (بترا).
ويضيف إن وقوع وادي ويدعة في منطقة تاريخية أثرية مهمة وهي "باب الذراع" عزز من مكانته السياحية، اذ ان تلك المنطقة هي عبارة عن مستوطنة تعود للعصر البرونزي القديم في الألفية الرابعة قبل الميلاد وتحتوي على العديد من الاماكن الاثرية القديمة، التي تعتبر من اقدم المقابر في الشرق الاوسط. ويشير النواصرة الى ان مدخل الوادي ما يزال يشكل عائقا أمام السياح، اذ يحتاج إلى تطوير بشكل آمن، وتوفير الخدمات العامة لتشجيع وجذب السياحة الداخلية والخارجية، ووضع لوحات ارشادية تعريفية بالمنطقة وتوفير الخدمات العامة فيها.
مدير سياحة الكرك محمود الصعوب قال إن الكرك تتميز بتنوع المنتج السياحي العلاجي والطبيعي والتاريخي والديني والثقافي فيها، ما يشكل عنصر جذب واستقطاب للسياح.
ويؤكد ان رفع الحظر الذي فرض في وقت سابق للوقاية من خطر انتشار وباء كورونا، سيسهم بانتعاش السياحة الداخلية، مبينا انه تم اتخاذ الاجراءات الاحترازية والوقائية للحفاظ على سلامة المواطنين والزائرين. 



مواضيع ساخنة اخرى